منوعات

لمجرد يتصدر الأغنيات المغربية الأكثر مشاهدة

حققت العديد من الأغنيات المغربية مشاهدات قياسية على موقع “يوتيوب” خلال عام 2017 وتنافس عدد من مشاهير الساحة المغربية على عدد من الألقاب، إذ تربع سعد لمجرد على رأس القائمة بأغنيته “let go”، التي رأت النور بعد إطلاق سراحه ومعانقته الحرية، وحققت أكثر من 106 ملايين مشاهدة في ظرف أربعة أشهر من اطلاقها. وفاجأ الفنان الشاب زهير بهاوي المغاربة رغم حداثة مشواره الفني، وترك بصمة مهمة بأغنيته “hasta luego” التي جمعته بالمغني تيوتيو، ونالت المرتبة الثانية بتسجيلها نسب مشاهدة تعدت 100 مليون في ظرف خمسة أشهر. من جهة أخرى، حقق المغني الشاب أيمن السرحاني المرتبة الثالثة بتسجيل أغنيته “تجيني بالسورفيت” أكثر من 68 مليون مشاهدة، بينما سجلت أغنيته “طون طون” المرتبة الرابعة بحصولها على ما يزيد عن 60 مليون مشاهدة في ظرف تسعة أشهر. أسماء لمنور وأغنيتها “عندو الزين” التي أسهم فيديو كليبها في نشر ثقافة الأعراس المغربية وسلطت الضوء على عادات وتقاليد القرى والبوادي، تمكنت من تجاوز 51 مليون مشاهدة منذ إصدارها بداية الصيف الماضي. ويعود السرحاني مرة ثانية إلى قائمة الأغنيات الأكثر رواجا ومشاهدة على “يوتيوب”، هذه المرة بأغنيته “حياة” التي أصدرها قبل شهر من الآن وتمكنت من تجاوز 41 مليون مشاهدة، بينما جاء الدوزي في المرتبة السابعة بأغنيته “موجة” التي يغلب عليه الطابع الرومانسي الدرامي. “مول الشاطو” لصاحبها الشاب يونس وضعته في المرتبة الثامنة بتسجيلها 25 مليون مشاهدة، بينما جاءت مجموعة “الفناير” في المرتبة التاسعة بأغنية “نقول مالي”، التي حصدت أكثر من 24 مليون مشاهدة في ظرف تسعة أشهر. ويعود الدوزي ليختتم قائمة الأغيات العشر الأكثر انتشارا بمقطوعته “مينا”، التي منحته جائزة “ميوزيك أوورد” كأفضل أغنية لسنة 2017 ذات طابع شبابي، التي تم تصويرها بتركيا باعتماد مخرجها على آخر تقنيات التصوير، وسجلت 20 مليون مشاهدة.Original Article

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock