الجنود الإسرائيليون الذين خدعتهم حماس 'النساء المزيفات' يخدعون الهاتف

[ad_1]

الصورة المزعومة المستخدمة في مصيدة عسل حماسحقوق الطبع والنشر صورة
الجيش الإسرائيلي

تعليق على الصورة

إحدى الصور المزيفة التي استخدمها قراصنة حماس

يقول الجيش الإسرائيلي إن عشرات الجنود الإسرائيليين تعرضوا لاختراق هواتفهم الذكية من قبل جماعة حماس المتشددة متنكرين في زي نساء يسعون إلى الاهتمام.

وقال متحدث إن الجنود أرسلوا صوراً مزيفة للإناث الشابات واغتنوا بتنزيل تطبيق دون معرفة أنه يمكن الوصول إلى هواتفهم المحمولة.

وقال إنه لم يكن هناك “خرق كبير للمعلومات” قبل إحباط عملية الاحتيال.

حماس ، التي تسيطر على غزة ، وإسرائيل تعتبر بعضها البعض أعداء مميتين.

هذه هي المحاولة الثالثة من نوعها التي تقوم بها حماس في السنوات الأخيرة للتسلل إلى هواتف الجنود الإسرائيليين ، لكنها كانت الأكثر تطوراً حتى الآن ، وفقًا لما قاله المقدم جوناثان كونريكوس.

وقال “نرى أنهم يتعلمون بالطبع ويصعدون لعبتهم”.

وقال العقيد كونريكوس إن المتسللين قد تنكروا في صورة نساء شابات يعانين من اللغة العبرية غير الكاملة ، بدعوى أنهن مهاجرات أو لديهن إعاقات بصرية أو سمعية ، حتى يظهرن على أنه مقنع.

  • هل أي تطبيق أو كمبيوتر آمن حقًا؟
  • قراصنة يقطعون بث يوروفيجن الإسرائيلي

بعد تكوين صداقات ، سترسل “النساء” روابط قالوا إنها ستمكنهم من تبادل الصور ، لكن في الواقع تسبب ذلك في قيام الجنود بتنزيل برامج ضارة – برامج يمكنها مهاجمة الهواتف الذكية أو أجهزة الكمبيوتر.

بمجرد فتح الرابط ، سيقوم البرنامج بتثبيت فيروس من شأنه أن يمكّن المتسلل من الوصول إلى بيانات الهاتف ، بما في ذلك الموقع والصور وجهات الاتصال.

يمكن أيضًا التلاعب بالهاتف عن بُعد ، واستخدامه لالتقاط الصور والتسجيلات دون علم المالك.

وقال العقيد كونريكوس إن جيش الدفاع الإسرائيلي (جيش الدفاع الإسرائيلي) كشف النقاب عن المؤامرة قبل عدة أشهر لكنه تركها تحت المراقبة حتى تغلقها.

حذر جيش الدفاع الإسرائيلي الجنود في السابق من ضرورة توخي الحذر عند استخدام الهواتف الذكية وأصدر إرشادات لمحاولة منع محاولات القرصنة.

إسرائيل وحماس في حالة صراع دائمة وكلاهما يشاركان في جمع المعلومات الاستخباراتية ضد بعضهما البعض كجزء من الأعمال العدائية المستمرة.

قد تجد أيضًا اهتمامًا:

تشغيل الوسائط غير مدعوم على جهازك

شرح وسائل الإعلامماذا حدث عندما سمح جو لزميله جوان بالتجسس عليه لمدة يومين؟

[ad_2]

Source link