غير مصنف

الخلايا النائمة وصمت العمائم

هناك مواسم للقتل يموت فيها العراقيون بالجملة.

لا أحد من السياسيين العراقيين يبدو معنيا بذلك الموت إلا من جهة ما ينطوي عليه من إشارة مريبة إلى الخلايا النائمة. وهو مصطلح مجازي يؤكد من خلاله أولئك السياسيون أن العدو لن يتم القضاء عليه. فهو يختفي ويذهب في سبات حين يشعر بالخطر. العدو نائم.

حين يغمض العدو عينيه، فإن الأجهزة المختصة ستكون عاجزة عن الوصول إليه، غير أن الغريب في الأمر أن ذلك العدو لا يستيقظ من نومه إلا حين يشعر أهل السياسة بالحاجة إليه.

الخلايا النائمة وصمت العمائم

© 2018 البوابة (www.albawaba.com)

read more

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق