غير مصنف

اللجنة المركزية تعرض «كشف حساب» لما تحقق في حج 37

«عكاظ» (مكة المكرمة) وجه مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية الأمير خالد الفيصل بعقد ورشة عمل خلال شهر صفر القادم تُشارك بها كافة الجهات المعنية لبحث تطوير الخدمات في الحج، والتي تعد أسوة بورشة عمل العام الماضي التي كان لها أثر إيجابي في معالجة الملاحظات وتعزيز الإيجابيات وتحقيق التناغم والتكامل الذي اتسم به أداء كافة الجهات وساهم بعد فضل الله بشكل كبير في نجاح موسم حج 1437. جاء ذلك لدى ترؤس أمير منطقة مكة المكرمة أمس (الإثنين) الاجتماع الأول للجنة الحج المركزية بعد نهاية موسم حج 1437 الذي عقد في ديوان الإمارة بالعاصمة المقدسة، إذ رفع خلاله التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ولولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا الأمير محمد بن نايف ولكافة العاملين في موسم الحج على ما تحقق من نجاح.وقال الأمير خالد الفيصل: «حظينا ولله الحمد بتقدير جميع الحجاج من داخل المملكة وخارجها على ما تحقق من نقلة نوعية في الخدمات والعمل المقدم لضيوف الرحمن، وأخص بالشكر رجال الأمن الذين تجلت أخلاقهم الإسلامية في الأعمال التي قاموا بها»، مضيفاً «كنت ومازلت وسأظل أناشد الإنسان السعودي بأن يكون أنموذجاً سيما وأن الله خصّنا بمجاورة بيته الحرام وشرفنا بخدمة ضيوف الرحمن، لذا يجب أن نكون الأنموذج في ظل تمسكنا بالقرآن والسنة وتحلينا بالمحبة والسلام والأخوة».وأكد أمير مكة المكرمة على أهمية تعزيز الإيجابيات التي تم رصدها خلال موسم الحج الماضي، التي يأتي من بينها تشغيل قطار المشاعر الذي أشرفت عليه هيئة تطوير منطقة مكة المكرمة، مشيراً إلى نجاح التشغيل وأنه لم يتم رصد أي بلاغ أو تعطل في القطارات أو مرافق المحطات الرئيسية، كما قدمت الشركة المشغلة أداء فاق عدد رحلات القطار المقررة في كافة الحركات التشغيلية (التصعيد، الإفاضة، النفرة، يوم العيد وأيام التشريق).وخلال الاجتماع شهد أمير منطقة مكة عرضاً شاملاً للإيجابيات والملاحظات التي تم رصدها ميدانياً من قبل لجنة الحج المركزية خلال موسم حج 1437، ودور هيئة تطوير منطقة مكة المكرمة برئاسة أمير المنطقة، التي شاركت في موسم الحج لأول مرة.وأوضح عرض لجنة الحج المركزية أن نجاح موسم حج 1437 عموماً بشكل مميز جداً جاء بفضل الله عز وجل ثم بفضل ما رصد من تنسيق وتناغم وتكامل وبالعمل بين مختلف القطاعات المشاركة في لجنة الحج المركزية، الذي نتج عن إشراف مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة ومتابعته كافة الخدمات المقدمة للحجاج وكافة المشاريع المنفذة في المشاعر المقدسة بعد أن تم ضمها لهيئة تطوير منطقة مكة المكرمة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى