منتديات نورة الحربي

 

 


العودة   منتديات نورة الحربي > مواضيع منقولة من مواقع اخرى

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 10-20-2012, 10:46 PM
rss
Guest
 
المشاركات: n/a
افتراضي المجتمع السعودي... وحالات الانتحار!

 

المجتمع السعودي... وحالات الانتحار!
المجتمع السعودي... وحالات الانتحار!
حسن بن سالم
الانتحار وقتل النفس في ارتفاع وتزايد مستمر في المجتمع السعودي في السنوات الأخيرة، خصوصاً بين فئة الشباب، فالإحصاءات الرسمية الصادرة في الكتاب الإحصائي لإدارة التخطيط والإحصاء بوزارة الداخلية تشير إلى أن عدد حالات الانتحار في تصاعد مستمر على مدى الأعوام العشرة الماضية، إذ بلغ في شكل عام عدد حالات الانتحار لعام 1430هـ 787 حالة، بزيادة مقدارها الضعف على عام 1420، أي أننا أمام معدل حالتي انتحار يومياً في المملكة وفق تلك الإحصاءات الرسمية، ويرى مختصّون ومسؤولون في الطب الشرعي أن الأرقام والنسب المعلنة أقل مما هي عليه في الحقيقة والواقع، وذلك لأكثر من سبب. وهذه الحالات التي بتنا نسمع عنها في وسائل الإعلام وبصورة متكررة تدق نواقيس الخطر حول معضلة وإشكالية هما في حال نمو وتزايد في شكل مخيف.

منذ أسبوعين تحديداً نشرت إحدى الصحف المحلية خبر سقوط شاب من على جسر معلق شمال غربي الرياض، وقبلها بيوم نشرت إحدى الصحف خبر انتحار شاب في العقد الثاني بتعليق نفسه بشجرة في إحدى مزارع الجوف، ما يشير إلى ارتفاع نسبة هذه الحالات بين فئة الشباب وهو ما أكدته دراسة اجتماعية ميدانية أعدها أستاذ علم الاجتماع في جامعة الملك سعود بالرياض الدكتور صالح الرميح حول «العوامل المؤدية لمشكلة الانتحار وأساليب الحماية» من أن أكثر من نصف عدد المبحوثين في الدراسة ممن حاولوا الإقدام على الانتحار لم تتجاوز أعمارهم 29 عاماً، ومن العجيب اللافت أنه لا يزال بعض المختصين وغيرهم يحاولون دس رؤوسهم في التراب والهروب والفرار من مواجهة الواقع وتسطيح القضية بأنها لم تصل إلى حد الظاهرة، وأنها مجرد حالات بسيطة يتم تضخيمها في شبكة الإنترنت ووسائل الإعلام! أو محاولة التبرير الدائم خلف دواعيها والتنصل من مسبباتها باختصارها في معظم الأحوال نتيجة دواعٍ وأمراض نفسية فقط، أو إدمان ال******، أو مجرد ضعف في الوازع الديني وعدم الرضا بالقضاء والقدر، ومحاولة إسقاط تلك المسببات خلف كل حال أو محاولة انتحار! حتى أن داعيةً ومستشاراً أسرياً تصل إليه - وفق قوله - رسائل عدة من شباب وفتيات ينوون الإقدام على الانتحار قد حمّل وبكل بساطة الإعلام والأفلام وال*****ات الفاسدة أسباب تنامي حالات انتحار الشباب والفتيات!

ليس من الضروري أن تبلغ مشكلة ما درجة الظاهرة بالاتفاق، وأن تتكرر بدرجة عالية في المدينة التي أعيش فيها والحي الذي أسكن فيه حتى نشعر فعلياً بخطورتها وضرورة اتخاذ خطوات ومعالجة سريعة تجاهها، فهناك من المشكلات، نظراً إلى حدتها وخطورتها، تكفي أن تحدث ولو حالات بسيطة منها لتحرك الماء الراكد، وتثير انتباه الدولة والمسؤولين والمعنيين بضرورة الالتفات لدرس مسبباتها بكل جدية واتخاذ سبل المعالجة الاستباقية لها قبل تفاقمها واستشرائها.

 

 



الانتحار في كثير من الأحوال هو تعبير عن مدى حال الضغط التي يعيشها الإنسان التي قد تؤدي به إلى اعتناق فكرة الانتحار، فالإحباط واليأس الذي قد يشعر بهما الفرد، والقهر حينما يعيش ويستقر بين جنباته، قد يعبر عنها الإنسان بصور مختلفة ويترجمها لحالات متفاوتة في مستوى رد الفعل، ولكن أقساها وأعلاها صوتاً وتبليغاً هي حال الانتحار ومفارقة الحياة التي من خلالها يعبر ويصور حجم معاناته ومأساته للقريب والبعيد! لقد أوضحت الدراسة الميدانية التي أعدها الدكتور الرميح أن قرابة 70 في المئة ممن أقدموا على الانتحار كانوا ممن دخلهم لا يفي بتحقيق متطلبات الحياة في مجتمعنا السعودي، ولنا أن نتساءل ها هنا عن حال من لم يستطع أصلاً أن يمتلك دخلاً أو يحصل على وظيفة يعول نفسه وأهله من خلالها؟! لذلك وبملاحظة ومتابعة شخصية لعشرات الحالات المنشورة في السنوات الأخيرة في وسائل الإعلام الرسمية يتضح أننا أمام حالات شباب أمضى سنوات من عمره في الدراسة وهو في كامل طاقته ونشاطه، ولكنه بعد ذلك كله عاطل، سدت كثير من الأبواب أمامه، وحينها شعر باليأس والإحباط والنقص والميل للانعزال، حتى أصبحت الحياة بالنسبة له عبئاً لا يستطيع تحمله، لم يعد لديه فرق بين الحياة أو الموت، فهو كان يرى أمام عينيه مراراً موته المعنوي وهو على حياته!

إن ذلك الشاب في مدينة عرعر، الذي أقدم على الانتحار في آذار (مارس) الماضي، لم يقدم على ذلك إلا بعد أن بلغ به اليأس والإحباط ذروتهما من الحصول على وظيفة يستطيع من خلالها أن يُعيل أهله وأسرته، فكانت المحاولة الأخيرة لمقابلة المسؤولين وشرح ظروفه ولكن من دون أي جدوى، هذه الحال وغيرها تحتم بالضرورة إتاحة الوسائل كافة للشباب ليتكلموا ويعبروا بصوت عالٍ عن مآسيهم ومعاناتهم، وأن يبادر المسؤولون إلى تقليص الفجوة في ما بينهم وبين هؤلاء الشباب للإنصات لهمومهم، ومعالجة مشكلاتهم بصورة جادة وعملية، وليس بمجرد الوعود والآمال الزائفة والحلول المؤجلة، وغياب كل ذلك من شأنه أن يؤدي حتماً إلى الجهل بمعرفة حدود المشكلة وأبعادها وعواقبها وتركها تغلي على نار هادئة، وليس ببعيد عن ذلك أيضاً الإشارة إلى حال فتياتنا المنتحرات اللاتي يقودهن الكبت الاجتماعي والتسلط الذي يقمع الفتاة ويجرّدها من كينونتها ومعاملتها كفرد تبعي ليس له الحق في الاستقلال في الرأي والاختيار، وفي ظل العنف الممارس عليها من ذويها لليأس والإحباط والانتحار للتعبير عن انهــيارها الذاتي أمــام ضــغوط هذه الحياة ومعضلاتها.





* كاتب سعودي


hgl[jlu hgsu,]d>>> ,phghj hghkjphv!

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Bookmark and Share

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 02:50 PM

أقسام المنتدى

الشريعة و الحياة | المنتدى العام | مـنـتـدى الـعـرب الـمـسافـرون | أزياء - فساتين - عبايات - ملابس نسائية - موضة | مكياج - ميك اب - عطورات - تسريحات شعر - العناية بالبشرة | װ.. أطآيبُ ״ شّهية ]●ะ | اعشاب طبية - الطب البديل - تغذية - رجيم - العناية بالجسم | ديكور - اثاث - غرف نوم - اكسسوارات منزلية | صور - غرائب - كاريكاتير | {.. YouTube..} | منتدى الاسئله والاستفسارات والطلبات | مواضيع منقولة من مواقع اخرى | اخبار التقنية | مواضيع منقولة من مواقع اخرى2 | منتدى تغذيات | منتدى تغذيات الكلي | قِصصْ الأنْبِيَاء | قِسمْ الرَّسُول الكَرِيمْ والصَّحَابة الكِرامْ | القِسمْ الإِسْلاَمِي العَامْ | قِسمْ المَواضِيْع العَامَّة | قِسمْ الشِعرْ والشُعَرَاء | قِسمْ الخَوَاطِر المَنقُولَة | قِسمْ الصُوَرْ | قِسمْ القِصصْ والرِوَايَات | قِسمْ حَوَّاءْ | قِسمْ الطِب والصِحَّة | قِسمْ الصَوتِيَّات والمَرئيَّات الإسْلاميَّة | قِسمْ مَطبَخ صَمْت الوَدَاعْ | قِسمْ الدِيكورْ | قِسمْ كٌرَة القََدَمْ العَرَبِيَّة والعَالمِيَّة | قِسمْ المكْياجْ والإكْسسْوارَات | قِسمْ المَاسِنجرْ | قِسمْ الِسِياحَة والسَفرْ | قِسمْ أَفْلاَمْ الكَرتُونْ | قِسمْ الفِيدْيو المُتَنَوعْ | منتديات الرياضة | اخبار | مواضيع منقولة من مواقع اخرى3 | موقع اجنبي | كوكو فرنسا | كوكو هندية | كوكو روسي | كوكو دنمارك | كوكو ياباني | اخر اخبار العولمة | عالم الحياة الزوجية | عرض أحدث عمليات البحث الشائعة |



Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 1
Copyright ©2000 - 2017, KingFromEgypt Ltd Elassal
Adsense Management by Losha
This Forum used Arshfny Mod by islam servant