Forums

العودة   Forums > مواضيع منقولة من مواقع اخرى

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-18-2014, 07:23 PM
rss rss غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 721,669
افتراضي خطيب السَّلفيِّين العلاَّمة الشَّيخ الطَّيِّب العُقبيّ رحمه الله في «مؤتمر الثّقافة ا

خطيب السَّلفيِّين العلاَّمة الشَّيخ الطَّيِّب العُقبيّ رحمه الله في «مؤتمر الثّقافة الإسلاميّة» في تونس 1949م

خطيب السَّلفيِّين العلاَّمة الشَّيخ الطَّيِّب العُقبيّ رحمه الله في «مؤتمر الثّقافة الإسلاميّة»
في تونس 1949م




مبحثٌ مستل من الكِتاب الفذّ : حول القصيدة العاشورية ، الدين والاجتماع
سَيْل البِدَع الجارِفِ! صَلاَة الأربعاء الكحْلَة؟ اسْمَعُوا يَا عُلَمَاءَ الدِّين !! ..

[من روائع مقالات الزَّعِيم الكَبير وخَطيب السَّلفيِّين وشاعِرهم وَكاتبهم الشَّيخ الطَّيِّب العُقبيّ رحمه الله]


بقلم : الشَّيخ سمير سمراد حفظه الله تعالى



بسم الله الرحمن الرحيم




كتب الدّكتور أحمد مريوش عن هذا المؤتمر ، فقال : « في 11 سبتمبر 1949م احتضنت تونس «مُؤتمر الثّقافة الإسلاميّة» الَّذي دعت إليه «الجمعيّة الخلدونيّة» ، واجتمع فيه كبار العلماء والباحثين ، وقد أرسلت «الخلدونيّة» دعوات إلى الجمعيّات والهيئات الدّينية والثّقافية في الجزائر ومنها جمعيّة العلماء المسلمين ...» ، وبعد أن تكلّم عن مشاركة «جمعيّة العلماء» الرّمزية ، قال : «وأمّا العُقبيّ *** نعثر لمشاركته في المؤتمر على أثر ، ولا ندري ما إذا كان قد أرسل ممثّلاً عنه ...» ، ليُرجح أن يكون الأستاذ المدني قد نابَ عن العُقبيّ في الحضور (1)
أقولُ : قد وجدتُ ما يدلُّ على مُشاركة العُقبيّ في المؤتمر فِعلاً ، فقد نشرت جريدةُ «النّجاح» القسنطينيّة عن هذا المؤتمر ، تقريرًا بقلم المشرف على نظام المنصّة «علي الجندوبيّ» ، بعنوان : «مؤتمر الثّقافة الإسلاميّة بتونس»، وفي الجزء (2) المنشور في [عدد (3745) ، 5 ذي الحجة 1368هـ - 28 سبتمبر 1949م - ، (ص:1)] جاء ما يلي :
« يوم الجمعة 9 سبتمبر 1949م - بدأت تحلّ بتونس الوفود أمثال ... وفد الجزائر المركب من السّادة : الشَّيخ العاصميّ مفتي الجزائر ، الشَّيخ عبد العليّ الأخضري مدير الكليّة الكتانيّة والإمام الخطيب بجامع سيدي الكتّانيّ بقسنطينة ، الشَّيخ الطّيّب العقبيّ رئيس نادي التّرقيّ والخيرية بالجزائر ، الشَّيخ أحمد حماني مندوب رئيس جمعيّة العُلماء الجزائريّين ، إسماعيل العربي ، نعيم النعيميّ ، مالك بن النّبي ، عبد الوهاب بن منصور ، مولاي ا***ن البغدادي .
وفد المغرب كلّ يمثلّ نفسه : عبد الحيّ الكتانيّ ...
افتتح المؤتمر صباح يوم السّبت في جلسة تعارف ، ومنها إلى بعد الزّوال لجلسة الافتتاح على السّاعة الرّابعة ، وترأس هذا الحفل العلاّمة الطّاهر بن عاشور ، وكان في الصّف الأوّل السّادة : مالك بن النّبيّ ، الطّيّب العقبيّ ، وزير العدل سابقًا الحبيب الجلولي ، م. باي مدير المعارف ، المولى وزير العدل العلاّمة الشَّيخ عبد العزيز جعيط ، فضيلة العلاّمة الشَّيخ المختار بن المحمود رئيس المؤتمر ، الشَّيخ محمّد العاصميّ ، الشَّيخ عبد العليّ الأخضري ، الشَّيخ أحمد حماني ، الزّعيم صالح بن يوسف ، الصّفّ الثّاني ...» ، إلى أن قال : « وقد تناول الكلمة الأساتذة : العلاّمة الشَّيخ الطّاهر ابن عاشور ، واعتذر الشَّيخ عبد الحيّ الكتّانيّ ، وتحدّث الشَّيخ الطّيّب العقبيّ (2) ، الشَّيخ الدّيبانيّ قاضي أزليطن شاعر ليبيا علي وصفي ، عبد العالي الأخضريّ ، أحمد حماني ممثلّ جمعيّة العُلماء الجزائريّين ، ومنها إلى جلسات اللّجان في قاعة المؤتمر ... » ا.هـ
وفي الجزء (3) المنشور في [عدد (3746) ، 8 ذي الحجة 1368هـ - 1 أكتوبر 1949م ، (ص:1-2)] ورد ما يلي :
« حانت ساعة افتتاح هذا المؤتمر الأوّل من نوعه في بلادنا التّونسيّة ... وكان يظهر في الصّفّ الأوّل بمنبر الشّرف للمؤتمر كلٌّ من السّادة : مالك بن النّبيّ من الجزائر والشَّيخ الطّيّب العقبيّ ممثّل نادي الترقي ومُحَاضِره ... وقد افتتح دور الخطابة العلاّمة الشَّيخ الطّاهر بن عاشور وخطب كلٌّ من السّادة : الشَّيخ الطّيّب العقبيّ فالشَّيخ المختار ابن محمود رئيس المؤتمر فالأستاذ عبد العالي الأخضريّ فالأستاذ أحمد حمانيّ الَّذي تلا رسالة الشَّيخ البشير الإبراهيمي (3) ... وهنا جاء دور الشُّعراء ... وعلى إثر هذا انتقل المؤتمرون إلى قاعة المؤتمر ، وقد انتصبت ستّة لجان في قاعتها ... واستمرّت أعمالهم صباحًا ومساءً ... وكان المحاضرون السّادة : ... أبو يعلى الزّواوي ، بابا عمر ... » الخ .

الحواشي :
(1) : «الشَّيخ الطّيّب العُقبيّ ودوره في الحركة الوطنيّة الجزائريّة» (ص:410)
(2) : حدّثنا الشَّيخ أحمد الأكحل شرفا - خطيب «نادي التّرقيّ» لأكثر من ثلاثين سنةً - في ندوةٍ بنادي التّرقيّ عن الزّعيم الطّيب العقبيّ في 7 جمادى الأول 1428هـ - 24 ماي 2007م ، قال عن «مؤتمر الثّقافة» بتونس : « حضرَته شخصيّات كبيرة ... منهم : عبد الحيّ الكتانيّ ، وكان الدور دوره ليلقي بيانًا فاعتذَر ، وأصبحت حصّتهُ شاغرةً ، فتقدَّم العُقبيُّ وكانت له كلمة رائعة رائقة شرَّف بها أهلَهُ وبلدهُ والعالم الإسلاميّ ، وقال كلمةً : فلئن تأخَّرت المغربُ فإنَّ الجزائر تتقدَّمُ ، ببيانٍ عظيمٍ هزَّ القاعةَ هزًّا عنيفًا ، واهتزَّت لهُ تونس كلُّها » ا.هـ
(3) : انظرها في «آثار الإبراهيمي» (2/307-310) .
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:31 AM

converter url html by fahad

 



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Adsense Management by Losha
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47