Forums

العودة   Forums > منتدى تغذيات > قِسمْ حَوَّاءْ

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 04-07-2014, 02:22 AM
ahlam1399 ahlam1399 غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 3,866,866
افتراضي مَع اللهِ لا نَـشْقى بِدُُنْـيانا !

مَع اللهِ لا نَـشْقى بِدُُنْـيانا !





- " يعني ثَـمّة أمل " ؟


سَألَـتْ أختها أثناء اتِّصالِها الإلكترونيِّ بها و قد اغرورقت بالدَّمع عيْناها :

- أمّي لم تعُدْ تَـقْوى على فراقِكِ يا أختي , و الشَّوقُ أرهقَ قلوبنا , و الحنينُ أدْماها !
فقد مرت أربعُ أعوام و أكثر مُذْ جِئتِ لِـزيارتنا آخر مَرَّة *


فأجابتها قائلة :

- الأملُ موجودٌ يا حبيبتي بيْدَ أنَّـا لم نكنْ نَلحظهُ , أوْ ربَّما كنّا نراهُ ضوءًا خافتًا
تتّسَعُ مِساحاتهُ كلَّما مرَّتِ بِنا الأيّامُ و مضتْ السُّنُونُ تَـتوالى ..!

هكذا كنت أراه .. ! و أنا أُخفي أحاسيسي عنكم عندَ كلّ اتّصالٍ و سُؤْلْ
عن مواعيدِ اللقاء المنتظر !
كنتُ أُسْكِـنُ آهاتي
بأنّ اللهَ عندَ ظنّي به و أنا أَسْتَودِعهُ الآمالَ ( المُؤجلة ) !
و أتلو عليها :" إنََّما يُوفَّى الصَّابرُونَ أجرهُم بغير حساب "
" و اللهُ يُحبُّ الصَّابِرين "


و كم تلاقتْ أدمُـعي بحبَّاتِ المطر و دعواتِ الجنَّةِ و لقاءٍ ( بعيــد ) ..!

كم كنتُ غافلةً يا أختي !
ربَّما لأجْلِ تلكَ الأعباءِ التي نُكابِدُها كُـلّ سَفْرَة , والمساحات المتمدّدة التي تفصلنا ..!
و أسبابٍ عدَّة تتجدّد مع تجدّدِ الصَّباحات و انبثاقِ أنوارِها !
لمْ أكنْ أعِ قولَ ربِّي سُبحانه :

" لا يُكلِّفُ اللهُ نفْـسا إلاَّ وُسعها "!
أوْ ربَّما استأصلتُ جُذورها هُناك ..:"

و قوله تعالى : " ألاَ يعلمُ من خَـلقَ
و هو السَّميعُ البَصيرُ "

؛ البصيرُ بأوجاعنا / بآهاتنا ,
السميعُ للأنينِ المُختبئِ بداخلنا و حكايا الاشتياقِ تُهدهُدُها دَمعة !

يــــاه ! كم همسَ لي قلبي ذاكَ الصَّباح
مع اللهِ لا نشقى بِدُنيانا !
كيفَ سهونَا أنّ تدبيرهُ لنا في كلّ شيء أجمل , بل أرحمُ حتَّى بذواتنا مِنَّا !
كم اكتظّت خَفقاتي بأحلامٍ كنتُ أحسبُها مؤجّلة ,
و اعتذرات و استغفــار
عندما جالستُ زوجي و علمتُ أنَّهُ يُفكِّرُ في انتِـقالنا للعيشِ في وَطنٍ آخر مُجاور ..
و أنَّ لقاءنا سيُصبِحُ أيسر , كما كنَّا في زمنٍ مضى , و اجتماعاتنا الحُـلوة
في قلبي كالسُّكَّر !"


أسكنتُني عالمَ فرحٍ كنتُ أُنهرُ عنِّي مَـسرَّاتهِ؛ فأحضانُ أمّي بعيدة ,
و حنانُ أبي عنّي قَصِيّ ؛ أرمقهُ في ِصوتهِ المتعب المكبّل بالحنين ذات اشتياق
و عباراتهِ الشَّجيّة .
و أخي و أختي , و تَـفاصيلَ كثيرة تُثْـقِلُني .. !

في ذاكَ الصَّباح رَفْـرَفَ قلبي للآفاق و أطللَتُ على الدّنيا بأملٍ مُبْصَرْ !

هَاجَـرتُ بأحلامي مع العصافيرِ المحلّقة ,
و ثقةٌ بالله قدْ عَـظُمتْ !

لمْ أعُدْ أحسَبُ المَسافاتِ التي تفصلنا يا أخْتي
و سأنتظرُ مَوْعِـدَ لِـقاءٍ دَانٍ غَيْـرَ آجِـل :")
حتَّى إنْ لم يكتبِ الله لنا انتقالنا للبلد الآخر ..
فلنْ أبتئِـسْ :")

لقدْ علَّمني ربِّي و ربَّاني
و الحمدُ لله رحيمي و رحماني ..

ما دُمنا مع الله يا أُخْتي لنْ نشقى
بدُنْيانا :")

















موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:46 AM

converter url html by fahad

 



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Adsense Management by Losha
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47