منتديات نورة الحربي

 

 


العودة   منتديات نورة الحربي > مواضيع منقولة من مواقع اخرى

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-16-2014, 10:54 PM
rss
Guest
 
المشاركات: n/a
افتراضي " رُتبة التكريم..! "

 


" رُتبة التكريم..! "
_ هل خُلقت الكآئنآت منذُ الوهله الأولى مُتعددة الوجود وذات أصول مُستقله كلاً منهآ عن الأخر...؟؟!!
_ هل كان وجودهآ ومنذُ الأزل ثابت في أحوال مآدتهآ وخوآصهآ..أم مُتحول ومتنوع وذو تطور تسلسُلي إرتقآئي...؟؟!
_ ثم هل هي تمُر بإطوار ومرآحل وترآتبيه وجوديه تطمح من خلآلهآ للإرتقآء..؟! ومن هو النموذج الإرتقائي الأعلى فيهآ..؟! ولمآ هو بالذآت......؟؟!! ومآ الغآيه من ذالك الإرتقاء..؟؟!!




دآرت رحى تلك التسآؤلآت في نفسي حين كُنت أقرأ مقالاً حول تاريخ نظرية التطور...والتي ونقلاً جزئي عن المقآل..:



( فإن فكرة نظرية التطوّر تلك كانت منذُ زمن الفلاسفة الإغريقيين أناكسيماندر و أيمبيدوكليس حيث إتفقا على أن بعض الكائنات الموجودة قد تكون تطوّرت (أتت) من نتاج كائنات أخرى ,وكان أناكسيماندر قد قال أن الحيوانات الموجوده فى عصره خرجت من البحر منذ زمن بعيد و أن الحيوانات الأولى ولدت داخل اللحاء الشوكى , و بتقدّم الحيوانات فى العمر فـ إن اللحاء الشوكى يجف و يتحطم و بعد إنقشاع عصر سادته الرطوبة الشديدة تكونت الأرض الجافة و التى كانت السبب فى تطور الحيوانات إلى الهيئات البشرية.
losha - www.losha.net


ثم طوّر الفيلسوف الكبير أرسطو نظرتهما العلمية للتطوّر و أضفى عليها نظرة فلسفية حيث كانت نظرة أرسطو لكل الطبيعة على إنها تحقيق مثالى لإحتمالات طبيعية ثابته لا تتغير فيما يعرف بالأنواع المتغيره , و هذا كان جزء من رؤيته للطبيعة حيث أنه كان يرى أن كل شئ فى الطبيعه إنما له دور مرسوم و محدد فى نظام كونى ثابت , ثم أتى الفيلسوف الرومانى لوكريتس و أضفى فكرة إحتمال حدوث تغيرات تطوّرية على الكائنات الحية , و نتيجة منطقية الآراء و النظريات الفلسفية حول الموضوع فقد أدى ذلك إلى أن كبار كهنة العصور الوسطى بتبنّى صيغ مختلفة للفكرة العامة الناتجة من دمج الأفكار و النظريات , و ضمّها إلى تعاليم الديانة المسيحية مع إضفاء صبغة إلهيه عليها.



و من ثم أتى العلم الحديث فى مطلع القرن السابع عشر و إختلف مع رؤية أرسطو , و كان لابد من البحث عن تفسيرات لظواهر طبيعية بما يتناسب مع قوانين الطبيعة , , و هنا ظهر العالم جون رى الذى إستخدم **طلح (إنتواع) للإشاره إلى تصنيفات النباتات و الحيوانات , و لكن بخلاف أرسطو فقط تشدد رى فى إطلاق كلمة (نوع) على كل تصنيف من تصنيفات الكائنات الحية , و قال أن كل نوع قادر على الإحتفاظ بخواصه بل و يمكننا تمييز كل نوع من خلال هذه الخواص التى تدوم مع مرور الأجيال , و كان رى مقتنع أن هذه الانواع **ممة من قبل الإله , و لكن الإختلافات الحادثة ما هى إلا نتيجة لإختلاف الظواهر المحلية المؤثرة عليها , و هو ما إتفق معه كارولوس لينيوس حيث أقر أن كل الأنواع ثابته بموجب تدخل إلهى يحفظها.



و هو ما إختلف معه بعض العلماء فى ذلك الزمان حيث أقرو فرضية الإنتواع التطوّرى عن الزمن وفقا للمتغيرات الناتجة قوانين الطبيعة الثابته, فكان أشهر من كتب عن ذلك هو موبرتيوس حيث أصدر أطروحة تتحدث عن تغييرات طبيعية تحدث خلال التكاثر و تتراكم عبر الزمان فى الأجيال اللاحقة , و هو ما يؤدى بالضرورة إلى إنتاج أنواع جديدة تختلف إلى حد كبير فى صفاتها و خواصها مع الأنواع الأصليه, و هو ما أقره بوفون فى أطروحته حيث تحدث عن تحوّل أشكال معينة من الكائنات الحية إلى أنواع أخرى نتيجه تطوّر الصفات و تراكمها عبر الأجيال , و هنا ظهر صاحب نظرية التطور الحقيقى و هو (إراسموس داروين) , حيث أصدر أطروحة علمية يتحدث فيها عن فرضية تطور كل الحيوانات ذات الدم الحار من كائن حى مجهرى واحد , و هو ما دعا العالم الكبير جان لامارك بوضع أول نظرية كاملة عن التطور و سميت حينها بنظرية تحوّل الأنواع , و التى تصور فيها أن هناك نوع من أشكال الحياة البسيطة تطور من خلال التوالد الذاتى , و هو ما يؤدى إلى تعقيدات الأجيال الجديده من حيث الصفات و هو ما يؤدى إلى ظهور سلالات متوازية بنزعة تقدمية فطرية, و أن هذه السلالات على المستوى المحلى تتكيف مع المحيط عن طريق وراثة المتغيرات المستمرة التى يسببها عدم إستعمال الميزات و الخواص المستحدثه من جيل الأباء.



و ظهر فرع آخر من العلماء من أشهرهم ويليام بيلى الذى طوّر أفكار جون رى عن التطوّر و التدخل الإلهى و الذى إقترح أن التعقيدات الناتجة من التكيف مع البيئة دليل على التصميم الإلهى , و أعجب تشارلز داروين بالنظرية المطروحة , و حاول دمجها مع نظرية سَلفه إراسموس داروين فـ أصدر منظور جديد خاص به يجمع النظريتين فيما يسمى بفرضية الإصطفاء الطبيعى للأنواع.



و التى وصفها قائلا أن الإنطلاق الرئيسى للتغير فى الأنواع سببه الإختيار الطبيعى للأنواع القابلة للتكيف مع المتغيرات و القادرة على التطوّر لمواكبة المتغيرات المستحدثة , و التى يمكن إختصارها بجملة (الأنواع القادرة على الصراع من أجل البقاء) بحيث تستمر التنوعات المتوافر فيها هذه الشروط فيما تندثر باقى الأنواع تدريجيا , , و هو ما دعا توماس هنرى هكسلى لتطبيق أفكار داروين و إسقاطها على البشر إستنادا إلى علم الأحياء القديمة و علم التشريح المقارن من أجل دعم نظرية داروين و تقديم دليل على أن البشر و القردة لهم سلف مشترك, مما جعل العديد من العلماء و الفلاسفة ينزعجون من هذه الفكرة لكونها تسقط المنظور الدينى للإنسان و أن له مكانة خاصة و مميزه فى هذا الكون )




هُنآ يتوقف النقل...~

ومآذآ يهُمنآ نحنُ من نظريات التطور تلك...؟ أو مآ الشي الذي كان العلمآء يحاولون فهمه أو إيجاده...؟؟
حين نقول إن الكآئنآت تسلسلت من كائن حي واحد وأياً كان ذاك الكائن....فهل النُسخه البشريه الحآليه هي النموذج الأعلى وإن غاية الأحياء هي الترقي للبشريه...؟ وهل بإمكاننآ إعتبار البشريه بمجملهآ وأي كائن بشري هو مثل إرتقائي..؟ إم أن وجود خلل مآ في القوى التي تحكم البشريه قد يجعله يرتقي أو ينحدر....ومآ التوازن الأعظم الذي ببلوغه نبلغ " رُتبة التكريم.. " ك*** بشري....؟؟!
إن كانت الكآئنات أنبثقت من كائن وخلق أولي وأنهآ تسعى جميعاً لبلوغ الإرتقاء البشري.....ممآ يعني أنهآ تمر بمرحله تلو أخرى ,تلو أخرى حتى تبلغ درجة البشريه......فمن المفترض أنه بظهور البشر...تكون كل الكائنآت السابقه قد أندثرت إذ لآ فائده من وجودهآ.....ببلوغ درجة الأرتقاء المنشوده حينهآآ...؟؟؟!!
لكنه يوجد كآئنات أُخرى...؟!!
إن كان هذآ الكائن الأول قد نمآ وأرتقى وتطور إلى رُتبة البشريه فكيف توجد كائنات أُخرى....؟! أليس من المُفترض أنه وصل وأنتهى الأمر...؟؟!!losha - www.losha.net
قبل أن يظهر التعدد والتنوع على الأرض ربمآ مرت أحقاب وأزمنه وعصور كان شكل ومادة الكائنات هي نفسهآ أي بلآ وجود متنوع....
فإن قلنآ إنهآ بدأت الكائنات بالجمادات ثم نباتات ثم مرت قرون أخرى كان المكون أحيآء بحريه ثم حياه على اليابسه لحيوآنات وثم وثم وثم حتى بلغنآ البشريه...
حينهآ كان من المُتوقع أو المطلوب إن البشر اللذين مروا بكل تلك الأطوار والمراحل والحيوآت في وجود مآئي مره..! وهوآئي في أخر ونآري في ثالث وترآبي ونوراني وهكذآ....كانوآ قد بلغوآ قدر عظيم من الحكمه والقدره والتوازن في إستعمال القوى الطبيعيه في نفوسهم وأجسآدهم

( القوى المآئيه_ التُرابيه_ الهوائيه_ النآريه والنورآنيه حتى...)



لكن مآ حدث هو أنه لم يكن كل من بلغوآ الرتبه البشريه قد أجادوآ التعرف على القوى فيهم وكيفيه التناغم معهآ والتوآزن فيهآ وأُستغلت تلك القوى في الإفساد والإيذآء والتعطيل والتدمير.....؟؟

ومنهم من لم يعرف حتى مآ هي تلك القوى التي يمتلكهآ..؟ أو غلب عليه التحكم أو التطرف بقوه دون أخرى..؟
وهُنآ جآء المسخ.....!!
أو تخفيض الرُتب.....والإنحدار لبعض البشريين اللذين لم يتحققوآ من قواهم أو يُحسنوآ التصرف والتعامل بهآ...
وظهرت الحاجه لدوره حياتيه للكائنات....صعوداً وهبوطاً....تطور وإنحدآر...إنحدار وتطور...وهكذآ...!!
إن القوى الطبيعيه موجوده في كل الكائنات والموجودآت...لكنهآآ وُجدت بشموليه مُطلقه في الإنسآن...
وفي حآل إقترآب البشر من أي قوه والإبتعاد عن أخرى....أو حال خلل في ذالك الميزآن....فإن الإنسآن يقترب من الإنحدآر أو الإنتقال لرُتبة تلك الكائنات التي تتغذى بتلك القوه أكثر من غيرهآآ...
ومهمآ كانت تلك الكآئنآت...( نبآتات,حيوآنات,جن,شياطين,ملآئكه...) فإن كل منهآ مُتطرف في قوه مآ...ولذالك كان البشري هو النموذج الأعلى من بينهآ....لكونه يجب أن يسعى لتوآزن تلك القوى وتنآغمها وسلآسة إنسيآبهآ وجريآنهآ وإنبعآثهآ.....
ليكون حينهآ فعلاً يستحق..........خلآفة الله على الأرض...!!



_ مآ هُنآ فكر قآبل للتفنيد,للتعديل,للإسقآط....وقد أُسقطه أنآ يوماً إن رأيت غيره أجدى وأحق...!! "




أعذب الود..~





" من االمنتظــــــرين..."

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك


" vEjfm hgj;vdl>>!

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

Bookmark and Share

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 06:35 AM

أقسام المنتدى

الشريعة و الحياة | المنتدى العام | مـنـتـدى الـعـرب الـمـسافـرون | أزياء - فساتين - عبايات - ملابس نسائية - موضة | مكياج - ميك اب - عطورات - تسريحات شعر - العناية بالبشرة | װ.. أطآيبُ ״ شّهية ]●ะ | اعشاب طبية - الطب البديل - تغذية - رجيم - العناية بالجسم | ديكور - اثاث - غرف نوم - اكسسوارات منزلية | صور - غرائب - كاريكاتير | {.. YouTube..} | منتدى الاسئله والاستفسارات والطلبات | مواضيع منقولة من مواقع اخرى | اخبار التقنية | مواضيع منقولة من مواقع اخرى2 | منتدى تغذيات | منتدى تغذيات الكلي | قِصصْ الأنْبِيَاء | قِسمْ الرَّسُول الكَرِيمْ والصَّحَابة الكِرامْ | القِسمْ الإِسْلاَمِي العَامْ | قِسمْ المَواضِيْع العَامَّة | قِسمْ الشِعرْ والشُعَرَاء | قِسمْ الخَوَاطِر المَنقُولَة | قِسمْ الصُوَرْ | قِسمْ القِصصْ والرِوَايَات | قِسمْ حَوَّاءْ | قِسمْ الطِب والصِحَّة | قِسمْ الصَوتِيَّات والمَرئيَّات الإسْلاميَّة | قِسمْ مَطبَخ صَمْت الوَدَاعْ | قِسمْ الدِيكورْ | قِسمْ كٌرَة القََدَمْ العَرَبِيَّة والعَالمِيَّة | قِسمْ المكْياجْ والإكْسسْوارَات | قِسمْ المَاسِنجرْ | قِسمْ الِسِياحَة والسَفرْ | قِسمْ أَفْلاَمْ الكَرتُونْ | قِسمْ الفِيدْيو المُتَنَوعْ | منتديات الرياضة | اخبار | مواضيع منقولة من مواقع اخرى3 | موقع اجنبي | كوكو فرنسا | كوكو هندية | كوكو روسي | كوكو دنمارك | كوكو ياباني | اخر اخبار العولمة | عالم الحياة الزوجية | عرض أحدث عمليات البحث الشائعة |



Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 1
Copyright ©2000 - 2017, KingFromEgypt Ltd Elassal
Adsense Management by Losha
This Forum used Arshfny Mod by islam servant