منتديات نورة الحربي

 

 


العودة   منتديات نورة الحربي > مواضيع منقولة من مواقع اخرى

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 11-01-2012, 10:42 PM
rss
Guest
 
المشاركات: n/a
افتراضي في ألف باء الحقوق..

 

في ألف باء الحقوق..
مسألة الحقوق كثيرا ما تكون مأزقاً لأصحاب الايديولوجيات، لأن التعاطي معها يعني بالضرورة تحييد ال**الح والانتماءات لتكون متمحورة حول قيمة مستقلة هي الإنسان، كمعنى مجرد من أي مضاف إليه سواء كان هذا المضاف ***اً أو ***ية أو لوناً أو حتى حرفة. وهذا الأمر شديد الصعوبة لأصحاب الايديولوجيات لأن الايديولوجية في الغالب تقدم أجوبة شمولية لكل مايتعلق بوجود الآخر وأساليب التعامل معه، لنصرة الذات، حتى لو كانت على حساب الإنسان المجرد. ولعل هذه الثنائية هي بشكل ما امتداد للإشكالية القديمة في الفلسفة حول نظرية الحق الطبيعي، والتي تتعامل بالضرورة مع الإنسانية كقيمة مستقلة مقابل الحق الوضعي الذي يؤسس للحق باعتباره نتيجة أوضاع اجتماعية أو ثقافية.

وهذا المحك، أي محك استقلالية الحقوق، هو بوجهة نظري المؤشر القوي الوحيد الذي يختبر صدق الأطروحات الحقوقية سواء على مستوى الأفراد أو على مستوى الجماعات. ولذلك يتحفنا الفيلسوف الأمريكي جون راولز في أطروحته حول نظرية العدالة بما يسميه “Viel of Ig**rance” أو ستار الجهل ، حيث يختبر الفرد مبادئ العدالة والحقوق خلف هذا الستار الذي يكون فيه مجرداً من أي مكانة اجتماعية أو عرقية *أو دينية أو امتيازات اقتصادية أو حتى قدرات عقلية. كل مايعرفه خلف هذا الستار هو أنه إنسان، يمكن أن يكون في مكان أي فرد من أفراد مجتمعه. فماهي سلسلة الاختيارات التي ستبنى خلف هذا الحجاب؟ هذا السؤال على بساطته هو أشبه بالقنبلة عند المؤدلجين لأنه سينتهي بالضرورة إلى أجوبة قد تقف ضد ماتقدمه له أيديولوجيته. ذلك لأنه سيأخذ في عين الاعتبار احتمال أن ينطبق هذا الحكم على ذاته بنسبة مساوية لاحتمال انطباقه على خصومه، وهو ما لا تعترف به أي ايديولوجية.

 



الحاجة لاستيعاب وفهم هذه الأبجديات هي ماشهدته الساحة مؤخراً من ردود فعل التيارات المحلية على الأحداث والتي اكتسبت صبغة دينية تجعلها تنعكس على تحديد الموقف الأخلاقي الأمثل تجاهها. وبتجاوز كافة الإشكاليات والأسباب الجذرية نقول بأن التقييم العام للمرحلة الماضية كان غاية في السقوط الأخلاقي عبر الكيل بمكيالين مختلفين. وسأتعرض لأمثلة وتطبيقات حية كان آخرها ماحصل في محاكمة الشيخ يوسف الأحمد بالأمس – فرج الله عن كربه- .

--

البداية مع النجم المثير للجدل محمد العريفي، حيث في البداية كتب الأخ والصديق حمزة كاشغري في لحظة عفوية عدة تغريدات فهمها الجميع كإساءة لمقام نبوة الرسول صلى الله عليه وسلم وبغض النظر عما كتبه إلا أن حمزة قد حذف كل هذه التغريدات وكتب بياناً شديد الوضوح يعلن فيه خطؤه وندمه واستغفاره، وكان مثل هذا البيان يمكن أن يكون كافياً لإغلاق الملف. ولكن جاء محمد العريفي في لحظة مليئة بالنجومية وكتب “الكاتب لما تنقص الله ورسوله وفاح عفنه خاف ثورة الناس فقال : خلاص تبت، إذن سب الحكومة والعن أبو جدها وإذا زعلوا قول خلاص تبت.. تظن بيفكونك؟ ” .

وبغض النظر عن المبدأ الشرعي الذي ينص على عدم الدخول في نيات الناس ومحاسبتهم على مابدر منهم ، سنرى ماهو موقف العريفي نفسه في وقت آخر في إحدى الحلقات التلفزيونية لدى حديثه عن الخمر وتعامل الصحابة معها حيث تحدث في لحظة عفوية بكلام فهمه الجميع على أنها إساءة لمقام نبوة الرسول صلى الله عليه وسلم (حيث قال بأن الرسول ربما باع أو اهدى الخمر..) ، وبغض النظر عما قاله وقصده فعلا إلا أن العريفي أصدر بعدما سماه “ثورة الناس” بيانا شديد الوضوح يعلن فيه خطؤه واعتذاره، ولكن هذه المرة كان البيان كافياً لإغلاق الملف على المستوى الإعلامي. حيث لم يخرج أحد النجوم الجماهيريين ويقول بكل سذاجة عن العريفي “أنه لما تنقص من الرسول خاف ثورة الناس فقال أنا تبت، إذن سب الحكومة والعن أبو جدها وإذا زعلوا قول خلاص تبت.. تظن بيفكونك؟ ” والسبب بكل بساطة هو أن العريفي يظن أن له الحق في الكشف عن نوايا الآخرين والتثوير ضدهم وتحطيم كل المبادئ الدينية والقيم الأخلاقية لنصرة الدين وإعلاء كلمة الحق وبدعم كامل من كل الأطراف التي قد يعتقد المرء بصدقها ونزاهتها، فعلى سبيل المثال قامت الهيئة العالمية لنصرة الرسول (ص) بإصدار بيان ضد حمزة كاشغري ويرجون أن تقوم الحكومة بردعه، قائلين أن ماقاله حمزة ليس زلة قلم ولا خطأ في الفهم بل هو صريح في قصد الباطل والإصرار عليه (بالطبع تجاوزوا ظاهر بيانه، كما فعل العريفي من قبل) ، ولكنها في حالة محمد العريفي تواصلت معه بطريقة ما توضح له خطأه أو ربما تدعوه لإصدار بيان حيث خصها العريفي بالشكر في بيانه الذي يعتذر فيه، لكن المؤكد أن تعاملهم مع العريفي*لن يكون بنفس مكيال حالة حمزة على الإطلاق. نتيجة المكيالين هي أن العريفي ما زال يلهث في سماء النجومية والشاشات وحمزة الآن يقضي ليلته الثالثة والستين في السجن.

--

ولكن العريفي ليس الوحيد، فلدينا حالة أخرى ربما هي أكثر تجلياً لمبدأ الكيل بمكيالين وهو محمد الحضيف. وهذه الحالة فيها وجه من الغرابة بالنسبة لي، لأن خطاب محمد الحضيف يركز كثيرا على الحقوق ، وفي كل لقاء أو جلسة يسرد قصة أخيه الذي ظلمه القضاء فحكم عليه بالإعدا م وأخيه الآخر الذي مازال معتقلاً في السجن بدون محاكمة، كدليل على تضرره شخصياً من الحكومة وعلى تأكيد موقفه “ضد” الحكومة. بدأت القصة حين كتب قبل سنوات عن القضاء*مقالا نقديا شديدا*تعقيبا على الحكم على خالد الراشد بالسجن سنة، حيث قال ضمن ما كتب (أحزن لبلدي، الذي مازال هذا القضاء، يمثل ندبة سوداء في محياه، تجعل الأحرار والشرفاء من أبنائه، يتوارون خجلا) . ولكنه بعد ثلاث سنوات تقريبا من هذا المقال وبالتزامن مع حادثة حمزة كاشغري المؤسفة حين تم إيداعه في السجن، أقام بنفسه حملة ضد عبد الله حميد الدين في تويتر باعتباره أستاذ حمزة كشغري وهناك العشرات من الضحايا مثل حمزة على يد هذا الرجل، وبيت القصيد هو أنه ظل يحرض ضد هذا الرجل لمحاكمته كاتبا “حمزة كاشغري واحد من العشرات من (ضحايا) عبد الله حميد الدين. فهل ستتم محاكمة حميد الدين مع حمزة كاشغري؟ ” وحين كتب هذا كان يعلم علم اليقين وحق اليقين وعين اليقين بأن القضاء هو “ندبة سوداء” وأنه لن ينال محاكمة عادلة إطلاقاً ، وعلى الرغم من ذلك لم يتوان عن السعي في هذه الحملة حتى ظهر في قناة تلفزيونية وهو يقول لحميد الدين “تعال.. تعال.. بيجيبونك إن شاء الله” ! ولكن بعد شهرين تقريبا من هذه الحادثة حيث تم بالأمس الحكم على يوسف الأحمد بالسجن والمنع من السفر وغرامة مالية، فكتب هذه المرة “لو كان هذا القضاء وجها لأحد من الناس لتوارى خجلاً ولو خالجه شك بأن هذه المهزلة لها علاقة بالشريعة لشك أنها من الله” وبطبيعة الحال لم يستنكر أحد لأنه يعتقد أن له الحق في الحكم على الآخرين وفي تحطيم كل المبادئ والأخلاق والقيم لنصرة الدين والقضاء على محاضن الإلحاد وإعلاء كلمة الحق، وكالعادة بدعم من كل الأطراف التي حوله.

--

ليس الأمر متوقفاً على العريفي أو الحضيف، والذين سردنا بطولاتهم للتو، بل يكاد الأمر يكون نمطاً شائعاً في رموز الساحة ولكننا لا نملك كل هذا النفس للتتبع ورصد الصغيرة والكبيرة. ولكن ربما رصد التجليات على مستوى الجماعات سيوضح الفكرة أكثر.

فقد تحدث كثير منهم عن أسلوب استعداء السلطة بالتهويل والتخويف والتحذير من الخصوم كأسلوب لا أخلاقي والذي طالما مارسته الصحافة ضد المتدينين خصوصا بعد موجة الإرهاب الداخلية وكانت قضية شبه مجمع على لا أخلاقيتها ذلك الحين ولم يجرؤ أحد على شرعنة هكذا أسلوب، بل إن من يفعلون هذا سريعاً ما يتم تصنيفهم في إطار الجامية الذين لايجدون أي حرج من حيث المبدأ مع هذا الأسلوب. ولكن الوقت طال سنين عديدة حتى جاء أخيراً ملتقى النهضة الذي كان من المقرر إقامته في الكويت، فرأينا موجة هجوم قوية استخدمت فيها كل الأساليب التي نقموا على الصحافة استخدامها ضد المناشط الدينية، وبالخصوص استعداء السلطة بالتهويل والتخويف -وقد نجحوا في منع إقامة الملتقى بشكله المعلن عنه-، ناهيك عن تشويه الرموز الكبيرة وإسقاطها بأساليب لا أخلاقية . ولم يطل الوقت على هذه الممارسة حتى قام إبراهيم السكران -باحث شرعي ومنظر فكري مهم- بشرعنة كل ما حدث من استعداء للسلطة عبر الحديث بطريقة “طالما ان الكل يفعل هذا.. لم لا نفعله نحن؟” و قام يقسم بين الاستعداء المشروع والممنوع وما إلى ذلك من تنظير شرعي أزعم أنه لايمكن أن تجود به قريحته الشرعية قبل حادثة منع إقامة الملتقى.

--

ولكن أسلوب استعداء السلطة ليس الأداة الوحيدة التي (تشرعنت) بفعل اختلاف النتائج، فقد كتب إبراهيم السكران -مرة أخرى- قبل عامين مقالا عن تهديدات الصحافة الليبرالية في استقلالية القضاء الشرعي، وفيه تحدث عن تأثير الأعمدة الليبرالية على القضاء الشرعي التي تأخذ قضية منظورة أمام القضاء ثم تقوم بتصعيدها إعلامياً باتجاه أجندتها الايديولوجية الخاصة وتمارس إرهاباً اجتماعياً ضد القاضي بما يؤثر في النهاية على حكم القاضي، وأن كثير من القضايا صار يحكم فيها بموجب شريعة رؤساء التحرير الليبراليين لا شريعة رب العالمين. ولكن بعد صدور الحكم ضد يوسف الأحمد إذا بالموجة تنقلب تماما ضد القضاء الشرعي وتستخدم نفس الأدوات -التي نقموها على “الصحافة الليبرالية”- للتشنيع الشديد على القضاء والتباكي على تحكيم الشريعة وعدالة القضاء، حيث هذه المرة تمت العملية عن طريق تغريدات تويتر (وليس الاعمدة الصحفية) *** نجد منهم من يتحدث عن احترام استقلالية القضاء وعدم التصعيد بما سيؤثر على سير القضية وما إلى ذلك. وبالطبع الفرصة الآن تبدو ذهبية تماما لأي ليبرالي فيكتب (أن الباحث “الصادق” إذا تأمل هذه الحادثة فسيكتشف أن هؤلاء يريدوننا أن ننتقل من قضاء محكوم بسلطة الكتاب والسنة إلى قضاء محكوم بمزاجهم ، فترى الواحد منهم لا يتورع عن أن ينشر او يحاور أو يغرد ويستضيف ويستضاف للحديث عن أحكام قضائية ونصرة لطرف ضد طرف!) إلى آخر السيمفونية ..

 



--

الضابط الوحيد لموقف البعض من القضاء أو من الحقوق بالعموم هو في نتائجها، هل ستكون في صالحه أم لا وبناء على النتيجة يحدد موقفه. وهذا كما قدمنا في بداية المقال يتعارض تمام التعارض مع اعتبار الحقوق كقيم مستقلة ومكفولة للجميع بصفتهم (إنسان) سواء كانوا أصدقاء أم أعداء، فإذا كان البعض يريد أن يقول ويكتب بحرية فليكفل هذا الحق للجميع سواء كان في صالحه أو في صالح خصومه، وإذا كان البعض يريد ان يمارس أنشطته بحرية، فليكفل هذا الحق للجميع سواء*كان في صالحه أو في صالح خصومه. أما إن كان سينزعج من خصومه فليعلم تماماً أنه أبعد مايكون عن الأخلاق ، وأنه إن نادى بالحقوق فهو لا ينادي إلا بحقوقه.

<h2> مواضيع ذات علاقة:

</h2>
  • لا توجد تدوينات مشابهة.
الحقوق..


td Hgt fhx hgpr,r>>

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Bookmark and Share

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 03:06 AM

أقسام المنتدى

الشريعة و الحياة | المنتدى العام | مـنـتـدى الـعـرب الـمـسافـرون | أزياء - فساتين - عبايات - ملابس نسائية - موضة | مكياج - ميك اب - عطورات - تسريحات شعر - العناية بالبشرة | װ.. أطآيبُ ״ شّهية ]●ะ | اعشاب طبية - الطب البديل - تغذية - رجيم - العناية بالجسم | ديكور - اثاث - غرف نوم - اكسسوارات منزلية | صور - غرائب - كاريكاتير | {.. YouTube..} | منتدى الاسئله والاستفسارات والطلبات | مواضيع منقولة من مواقع اخرى | اخبار التقنية | مواضيع منقولة من مواقع اخرى2 | منتدى تغذيات | منتدى تغذيات الكلي | قِصصْ الأنْبِيَاء | قِسمْ الرَّسُول الكَرِيمْ والصَّحَابة الكِرامْ | القِسمْ الإِسْلاَمِي العَامْ | قِسمْ المَواضِيْع العَامَّة | قِسمْ الشِعرْ والشُعَرَاء | قِسمْ الخَوَاطِر المَنقُولَة | قِسمْ الصُوَرْ | قِسمْ القِصصْ والرِوَايَات | قِسمْ حَوَّاءْ | قِسمْ الطِب والصِحَّة | قِسمْ الصَوتِيَّات والمَرئيَّات الإسْلاميَّة | قِسمْ مَطبَخ صَمْت الوَدَاعْ | قِسمْ الدِيكورْ | قِسمْ كٌرَة القََدَمْ العَرَبِيَّة والعَالمِيَّة | قِسمْ المكْياجْ والإكْسسْوارَات | قِسمْ المَاسِنجرْ | قِسمْ الِسِياحَة والسَفرْ | قِسمْ أَفْلاَمْ الكَرتُونْ | قِسمْ الفِيدْيو المُتَنَوعْ | منتديات الرياضة | اخبار | مواضيع منقولة من مواقع اخرى3 | موقع اجنبي | كوكو فرنسا | كوكو هندية | كوكو روسي | كوكو دنمارك | كوكو ياباني | اخر اخبار العولمة | عالم الحياة الزوجية | عرض أحدث عمليات البحث الشائعة |



Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 1
Copyright ©2000 - 2017, KingFromEgypt Ltd Elassal
Adsense Management by Losha
This Forum used Arshfny Mod by islam servant