منتديات نورة الحربي

 

 


العودة   منتديات نورة الحربي > مواضيع منقولة من مواقع اخرى

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 11-01-2012, 10:42 PM
rss
Guest
 
المشاركات: n/a
افتراضي مثقف الضرورة وديموقراطية الخراب

 

مثقف الضرورة وديموقراطية الخراب
بقلم/ البدوي الأخير

إنَّهم كانوا يُستدعون لا ليقولوا بل ليعززوا سياسة الحكومة ، وليطلقوا الدعاية ضد الأعداء الرسميين ، وليحجبوا الحقيقة باسم الشرف الوطني – جوليان بندا

وصلني خبر مقالة الكاتب تركي الدخيل المعنون ” ديموقراطيات الخراب ” ، فبحثت عنه في الإنترنت فوجدت بالصدفة عنواناً قريباً منه لمقالة كُتبت في جريدة تشرين السورية الناطقة باسم النظام السوري الأسدي ، يُحذَّر فيها كاتبها من أن هناك محاولات أمريكية لإعادة تشكيل الواقع العربي بالتحالف مع القوى الرجعية الأصولية كالإخوان المسلمين !

 



مقالة تركي لم تكن تختلف كثيراً رغم أن كلاً من الكاتبين يكتب من وجهة نظر مختلفة ، فالسوري ينطلق من كون بلده عضواً في محور الممانعة في حين تعتبر السعودية في محور الاعتدال . رغم هذا فكلا الكاتبين يتفقان على التحذير من التحالف الأمريكي الإخواني من خلال لهجة تحذيرية مستهلكة وباهتة .

ثار الشعب في تونس وليبيا فقال المخلوع زين العابدين والمقبور القذافي إنها مؤامرة أمريكية . وثار الشعب ال**ري فقال حسني إنها صفقة أمريكية إخوانية . وثار اليمنيون فقال علي عبدالله صالح إنها مؤامرة خارجية . وثار السوريون فقال الأسد إنها المؤامرة الأمريكية . ولم يقل أحد من هؤلاء الحقيقة : إنَّه الفساد الذي راكموه وراكمه مرتزقتهم وأفراد أسرهم طوال عقود طويلة . كانت التنمية لديهم تنمية لجيوبهم وكروشهم وشركاتهم ، وفتات قليل من أجل التنمية الديكورية الدعائية .




نعود لمقالة تركي الدخيل :

المقالة في رأيي لا تستحق كل هذا التشنج . هي وجهة نظر أحد رعايا القبيلة لا أحد مواطني الدولة . فالدول التي لا تقوم على مؤسسات قوية فاعلة ومؤثرة تتحول بالضرورة إلى قبيلة ” ذات طابع اجتماعي ” كما وصف تركي أنظمة الحكم الخليجية . وما قرأناه كان مدحاً في سياسة القبيلة ، ومن المحمود قبائلياً أن يمدح عضو القبيلة قبيلته ويفتخر بها . وقديماً قال الشاعر : لا يسألون أخاهم حين يندبهم ***في النائبات على ما قال برهاناً .

لسوء حظ تركي نحن في زمن الفيسبوك وتويتر اللذين تسببا بشكل مؤثر في إسقاط حكومات وإستبدالها بأخرى . وهو زمن مختلف لا يمكن فيه تمرير الاتهامات في النائبات دون برهان .

لذا سآتي على بعض ما قاله تركي فأنقله ثم أرد عليه :

يقول تركي : ” إذا أخذنا الديمقراطية على سبيل المثال فإنها وسيلة لتحقيق الاستقرار والتنمية والثراء الاجتماعي *، بينما يتعامل معها على أنها غاية الغايات ” .

أقول : يريد أن يقول تركي أننا حصلنا على الاستقرار والتنمية والثراء الاجتماعي من دون هذه ” الوسيلة ” المسماة الديموقراطية . يبدو واضحاً أن معنى ” الاستقرار ” و” التنمية ” مشوهان جداً في ذهن تركي ، دع عنك **طلح ” الثراء الاجتماعي ” الذي يقصد به تركي الرفاه الاقتصادي كما يبدو من ذكره لمستويات دخل الفرد عقب ذلك ، وهو استخدام مضحك ، *** يسبق أن استُخِدم **طلح الثراء الاجتماعي في موقع الرفاه الاقتصادي !

الاستقرار في مفهوم تركي ، كما يبدو لي ، هو الأمن . وينسى تركي أن الأمن هو عنصر واحد فقط في منظومة الاستقرار التي تضم عناصر أخرى يأتي على رأسها : المشاركة الشعبية ، المحاسبة وملاحقة الفساد ، الناتج المحلي ، الطبقية ، والبطالة وغيرها …

الأمن لوحده أمر يمكن تحقيقه بالقبضة الأمنية المجردة . لكنه أمن هش سرعان ما يختفي مع أول هبَّة ثورة ، والربيع العربي يكشف كيف اختفت في ساعات قليلة القبضة الأمنية الضامنة لأنظمة غاية في القسوة والضبط والجبروت كما في تونس وليبيا وسوريا .

نأتي للتنمية . من الواضح جداً أن تركي يهرف بما لا يعرف . فهو يدندن حول **طلح التنمية دون أن يُعرِّفه لنا . فقط ذكر لنا ما يمكننا أن نستنتج أنَّه قد يكون تفسيره ل**طلح التنمية ، يقول : ” حين نأتي إلى التنمية ومستوياتها في العالم العربي سنجد أن الدول التي اتخذت التنمية مساراً مثل دول الخليج هي أغنى الدول وأكثرها استقراراً ” . أقول : إذاً التنمية هي الغنى والاستقرار في عرف تركي !

الاستقرار تكلمنا عنه وذكرنا أنَّه ليس الأمن . أما الغنى أو الثراء الذي يتكلم عنه تركي فهو نتيجة للنفط لا أقل ولا أكثر . من دون النفط ومداخيله العالية – وليس التنمية التي لا وجود لها على الإطلاق سوى في بلد أو اثنين وبشكل ضعيف وهش قائم على اليد العاملة الخارجية – لم يكن لدول الخليج وأنظمتها أن تعيش ” آمنة “.

أين هي التنمية ومستويات البطالة قد بلغت أرقاماً عالية ؟

أين هي التنمية وفي بلد تركي الدخيل 20% من الشباب لا يجدون عملاً يسمح لهم ببناء أسرهم والعيش بكرامة في البلد الأكبر لتصدير النفط ، في حين يبلغ عدد العمالة الخارجية 5~8 مليون عامل !

دع عنك دول الخليج الأخرى التي يفوق عدد العمالة الخارجية في بعضها اليد العاملة المحلية .

عن أي تنمية يتكلم تركي وأجهزة التخطيط الاستراتيجية لم تستوعب بعد أن عشرات الألوف من خريجي الجامعات السعودية لن يجدوا وظائف كافية في الخمس سنوات القادمة ؟

التنمية يا تركي ليست الميزانية التي يشكل النفط ومنذ زمن المؤسس عصبها الوحيد ، الذي إن وجد العالم **دراً آخراً للوقود أقل كلفة منه توقدناه ناراً في بيوتنا ونحن نأكل تمرنا ونشرب لبننا ، وتوسدناها كما يقول البدو !

التنمية تكون بتنويع **ادر الدخل . الأمر الذي يفرض على السوق جلب الاستثمارات الخارجية التي يجب أن يتم نقل تقنياتها وتوطين صناعاتها . كل هذا مع فرض توظيف الشباب السعودي في المجالات المهمة ومراقبة حصول ذلك ، وليس توظيفهم كسائقين أو مُخلصين جمارك أو قاعدين في بيوتهم من أجل نسب السعودة فقط !

التنمية يا سيد تركي – إن لم تكن تدري – تتم من خلال الاهتمام بالمورد البشري ، *الإنسان ، وليس المنتج النفطي ، وليس من خلال حفلات الكوكتيل والساين بوك والاستجمام في ستاربكس .

التنمية تتم بملاحقة الفساد من خلال أجهزة شعبية قوية . التنمية تتم برعاية جيش وطني قوي يحمي بيضة الأمة وليس بالدعم الخارجي الذي يبحث عندنا عن **الحه و**الحه فقط . كل هذا لا يمكن تحقيقه من دون ديموقراطية حقيقية تبني دولة المؤسسات .

لنذهب إلى جزئية أخرى . يستشهد تركي على سوء الديموقراطية بالحكومات العربية الديكتاتورية التي تدعي الديموقراطية كما يقول ، والتي يتجاهل تركي أنَّها تتساقط الآن واحدة بعد الأخرى أمام مرأى الجميع.

ولا أفهم لماذا يعيد ويزيد تركي بمقارنة دول الخليج بالحكومات العربية الديكتاتورية السابقة ؟ يبدو أنَّه المثال الوحيد الأكثر سوءاً من دول الخليج . وهو مثال يقوم الربيع العربي الآن بتصحيحه . وقريباً جداً سيكون على تركي أن يبحث عن أمثلة أخرى .

يقول في مكان آخر : ” إن الدول الخليجية وصلت إلى التنمية من خلال أنظمة ذات طابع اجتماعي **تعتمد على البيعة والمجالس المشرعة لمن يريد أن يشتكي أو يختصم أو يقترح. لم يمر على الخليج حاكم واحد طغى وسفك الدماء، بينما الدول العربية الأخرى عانت من طغاة جاؤوا **بأصوات الشعب كما يقولون ” .

أقول : ما زال تركي يريد منَّا أن نُصدِّق أن نظام زين العابدين وحسني ومعمر وعلي عبدالله صالح وبشار هي أنظمة ديموقراطية ؟! صدق من قال : الحكم على الشيء فرعٌ عن تصوره . ومن لم يعرف الديموقراطية في حياته فلن يستطيع أن يفهمها سوى من زاوية **الحه الخاصة . ثم من قال أن المطالبين بالديموقراطية يريدون إسقاط هذه الحكومات القائمة ؟ وقديماً قيل : إذا ساء فعل المرء ساءت ظنونه . إنَّ الناشطين يا سيد تركي يعون جيداً ويدركون أن هذه الحكومات هي الضمانة الرئيسة للوحدة والسلم الأهلي ، ولكن من خلال عقد اجتماعي جديد يسمح بالمشاركة الشعبية .

يقول : ” يلتقي الأصوليون مع الولايات المتحدة في نظرتها للمنطقة من ناحية الإصرار على الديمقراطية بوصفها الحل الاجتماعي والسياسي ” .

أقول : يعلم تركي قبل أي أحد آخر أن أمريكا هي الحليف الأكبر لدول الخليج . وأمريكا كما يعرف الجميع ، *باستثناء العميان والسذج والأخويا ، دعمت وما تزال تدعم أنظمة حكم ديكتاتورية في جميع أنحاء العالم ما دامت تحقق ال**الح العليا الأمريكية ، فبلاش هقص وبيع للماء في حارة السقايين .

يقول : ” لم تستوعب أن الأنظمة في الخليج هي أيضاً لها بصمتها الخاصة، ليست استبدادية لكنها ليست ديمقراطية، وإنما تنموية ” .

أقول : تركي يُقارن بين شيئين لا يمكن لمثقف أن يقارن بينهما : الديموقراطية والتنموية ! بالله وين صارت هذي ؟!

يستشهد تركي بما قاله كارل غيرشمان : “الديمقراطية تعتبر نظاماً غير ملائم للدول خارج كتلة الدول الصناعية الغربية *”.

أقول : طيب يا أبا عبدالله غفر الله لك ، فماذا عن ديموقراطية ماليزيا وسنغافورة ؟ بل ماذا عن ديموقراطية تركيا التي تحقق نسب نمو هائلة ؟

يقول تركي : ” *للديمقراطية تربتها ووقتها ” وقال قبلها : ” يتحمس بعض الناشطين في الخليج بالدعوة إلى الديمقراطية من دون أن يأخذ بالاعتبار الشروط الثقافية *التي لابد أن تتوافر عليها ” .

أقول : هذا هو لب المقالة . لماذا الديموقراطية الآن ، وهي قد تأتي بإخوانيين *، الفزَّاعة العربية الجديدة بعد اضمحلال فزَّاعة القاعدة ؟ تركي لا يعي أنَّ الناشطين التوانسة وال**ريين والليبيين واليمنيين والسوريين كانوا يبحثون عن الديموقراطية غير المفصلة على المقاس ، ومرحباً بعدها بمن يأتي به الشعب من خلال صناديق الانتخاب ، سواءً أكان إسلامياً كما في تونس و**ر ، أو ليبرالياً كما حصل في ليبيا مؤخراً .

ليفسِّر لنا تركي الدخيل كيف تدعم حكومات الخليج الديموقراطية اللبنانية ؟ بل وكيف تدعم ثورة الشعب السوري في سبيل الحرية والكرامة و” الديموقراطية ” ؟!

تركي يكرر ما قاله ويقوله مثقفو الحكومات ، ولعلي أذكِّر هنا بأنَّ ما قاله تركي عن عدم جاهزيتنا للديموقراطية هو ذات ما قاله ويقوله دائماً مدير قناة العربية عبدالرحمن الراشد وأغلب مثقفي جرائدنا الرسمية الحكوميين ، ” الشبيحة ” باللفظة الإعلامية السورية .

الشغَّالات والسوَّاقين في بيوتنا لديهم ديموقراطية حقيقية في بلدانهم ، ولم يقل لهم أحد أنَّكم غير جاهزين للديموقراطية . بينما يصبحنا ويمسينا تركي ومن على شاكلته بتعييرنا بعدم جاهزيتنا للمشاركة الشعبية ، رغم أنَّنا شاركنا في انتخابات بلدية وأثبتنا أننا بشر يمكن أن نتطور وأن نصبح حضاريين مثلنا مثل أي شعوب أخرى كالهند وبنغلاديش وإندونيسيا وسيرلانكا !

 



فقط العميان والسذج والأخويا هم الذين لا يدركون أن الديموقراطية عملية تراكمية يتم فيها التصحيح والتقويم من خلال المزيد من الممارسة العملية .

ولنسأل تركي وعبدالرحمن الراشد والشبيحة الآخرين : حددوا لنا الزمان والمكان المناسبين لقبولنا في نادي الديموقراطية ، لكن دون أن ترجعوا لاستشارة ولي الأمر في تحديد التوقيت إذا سمحتم ؟!

لا ألوم تركي ، فهو نتاج ضرورة وحاجة أحسن استغلالها بذكاء فهو كاتب ومُقدِّم برامج وصاحب دار نشر ” مدعومة بقوة ” . فدور المثقف الشعبي مهم جداً لأنظمة الحكم خصوصاً حين يكون المثقفون القادرون على النضال في غياهب السجون أو تحت الحصار الإعلامي .

تركي ومن على شاكلته من الخليجيين هم مثقفو ضرورة *، يملكون قدراً ضئيلاً من الثقافة لكنه يكفي كي يتم استخدامهم للعب دور الذراع الثقافية للسلطة تحشيداً وتحريضاً وتشويهاً .

يقول جوليان بندا في خيانة المثقفين : ” إنَّهم كانوا يُستدعون لا ليقولوا بل ليعززوا سياسة الحكومة ، وليطلقوا الدعاية ضد الأعداء الرسميين ، وليحجبوا الحقيقة باسم الشرف الوطني ” …


<h2> مواضيع ذات علاقة:

</h2>
  • لا توجد تدوينات مشابهة.
مثقف الضرورة وديموقراطية الخراب


lert hgqv,vm ,]dl,rvh'dm hgovhf

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Bookmark and Share

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 11:47 AM

أقسام المنتدى

الشريعة و الحياة | المنتدى العام | مـنـتـدى الـعـرب الـمـسافـرون | أزياء - فساتين - عبايات - ملابس نسائية - موضة | مكياج - ميك اب - عطورات - تسريحات شعر - العناية بالبشرة | װ.. أطآيبُ ״ شّهية ]●ะ | اعشاب طبية - الطب البديل - تغذية - رجيم - العناية بالجسم | ديكور - اثاث - غرف نوم - اكسسوارات منزلية | صور - غرائب - كاريكاتير | {.. YouTube..} | منتدى الاسئله والاستفسارات والطلبات | مواضيع منقولة من مواقع اخرى | اخبار التقنية | مواضيع منقولة من مواقع اخرى2 | منتدى تغذيات | منتدى تغذيات الكلي | قِصصْ الأنْبِيَاء | قِسمْ الرَّسُول الكَرِيمْ والصَّحَابة الكِرامْ | القِسمْ الإِسْلاَمِي العَامْ | قِسمْ المَواضِيْع العَامَّة | قِسمْ الشِعرْ والشُعَرَاء | قِسمْ الخَوَاطِر المَنقُولَة | قِسمْ الصُوَرْ | قِسمْ القِصصْ والرِوَايَات | قِسمْ حَوَّاءْ | قِسمْ الطِب والصِحَّة | قِسمْ الصَوتِيَّات والمَرئيَّات الإسْلاميَّة | قِسمْ مَطبَخ صَمْت الوَدَاعْ | قِسمْ الدِيكورْ | قِسمْ كٌرَة القََدَمْ العَرَبِيَّة والعَالمِيَّة | قِسمْ المكْياجْ والإكْسسْوارَات | قِسمْ المَاسِنجرْ | قِسمْ الِسِياحَة والسَفرْ | قِسمْ أَفْلاَمْ الكَرتُونْ | قِسمْ الفِيدْيو المُتَنَوعْ | منتديات الرياضة | اخبار | مواضيع منقولة من مواقع اخرى3 | موقع اجنبي | كوكو فرنسا | كوكو هندية | كوكو روسي | كوكو دنمارك | كوكو ياباني | اخر اخبار العولمة | عالم الحياة الزوجية | عرض أحدث عمليات البحث الشائعة |



Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 1
Copyright ©2000 - 2017, KingFromEgypt Ltd Elassal
Adsense Management by Losha
This Forum used Arshfny Mod by islam servant