منتديات نورة الحربي

 

 


العودة   منتديات نورة الحربي > مواضيع منقولة من مواقع اخرى

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 10-23-2012, 06:50 PM
rss
Guest
 
المشاركات: n/a
افتراضي ازدواجية معايير حرية التعبير .. تويتر واليهود أنموذجا

 

ازدواجية معايير حرية التعبير .. تويتر واليهود أنموذجا
******

الكيل بمكيالين كان ولا يزال السمة الغالبة على كافة المنظمات الكبرى والقوى الحاكمة لهذا العالم، وهو داء عضال ما زال يسري ويستشري، حتى طغى على غالب الموجودات من حولنا.

فدول الغرب تعاملت مع ما يحدث لـ"السوريين" من قتل وتعذيب وإبادة، وما يحدث لإخوتنا في بورما ويتعرض له الأحوازيون العرب في إيران، تعاملت مع كل هذا على أنه شأن داخلي لا يجوز التدخل فيه.

في المقابل رأينا جيوشهم تُجَيّش وأموالهم تُنفق وإعلامهم يُوجّه لتتبع إخوتنا في الصومال وكينيا ومالي، لا لشيء إلا لكونهم مسلمين، يناوئون الظلم ويسعون إلى تطبيق شرع الله في أرضه.
وقِس على ذلك كل قضية، فلن تجد الغرب "البرجماتي" معك فيها إلا إن كانت استفادته تعلو منفعتك، أو كانت قضيتك ضد مقدّس أو عُرف أو تقاليد محترمة.

غير أن التحيز الأكبر دائمًا وأبدًا ما يكون تجاه اليهود، فالإعلام يؤيدهم وينتقص من خصمهم، ورجال المال والأعمال منهم والساسة ورجالات الدول يخطبون ودّهم وينشدون رضاهم.

وفيما يخص الإعلام فحدِّث عن هذه الظاهرة ولا حرج، حتى لكأنك تشعر أن الإعلام -غالب الإعلام- يهوديّ الهوى، وبفضل هذا الإعلام تحولت أساطير اليهود إلى حقائق، وحقائق غيرهم فيهم إلى أكاذيب ودعاوى لا أساس لها من الصحة.
ومؤخرًا مثّل موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" مثالاً فجًّا لهذه الازدواجية في التعامل، حيث قام إداريو الموقع بسحب عدد من التغريدات التي تنكر ما يسمى بـ"المحرقة اليهودية"، أو التي تسخر من اليهود، كما تم إلغاء حساب مجموعة من المغردين الذين ردّدوا تلك التغريدات بدعوى معاداة السامية.

وهو الأمر الذي استفز "المغردين" فقاموا بشنّ حملة مضادة تدين الكيل بمكيالين من قِبل المعترضين (حيث اعترضت جمعيتان يهوديتان على هذه التغريدات)، وتساءل المغردون "لماذا أيّدتم أخيرًا المجلة التي نشرت رسومًا مسيئة للإسلام (شارلي إيبدو) وتتقدمون اليوم بشكوى" على أصحاب بعض النكات الساخرة؟!

 



وقال أحد المغردين: "اليهودي الطيب معاداة للسامية، أما رسوم الكاريكاتير لمحمد صلى الله عليه وسلم حرية تعبير"!! وقال آخر: "بفضل اليهودي الطيب اكتشفنا أن حرية التعبير لا تنطبق على الجميع". وعلقت أخرى بقولها: "اليهودي الطيب الطريق الأسرع إلى السجن في فرنسا".

حيث انتشرت منذ أيام بعض التويتات التي أثارت غضب اليهود، أبرزها تويت لمتصفح يُسمِّي نفسه "أسامة بن لادن"، قال فيها: "اليهودي الطيب هو يهودي ميت". وتويت لمتصفح آخر يقول: "المكان الجيد لليهودي الطيب هو أفران الغاز"، و"اليهودي الطيب مثل قارورة الرفات"، و"اليهودي الطيب يذهب للاستحمام بهدوء وسذاجة"، و"لماذا لدى اليهودي الطيب أنف طويلة؟ لأنّ الهواء مجانًا".

وهي عبارات لا تساوي شيئًا مقارنة بما يحدث من انتهاكات لمقدساتنا الإسلامية وثوابتنا التي اعتاد الغرب على السخرية منها والاستهزاء بها، بل وصل الأمر إلى السب والقذف، فإذا ما اعترض معترض، هاج الغرب وماج وأرعد وأ**د، وانتصبت لنا منظماته الحقوقية مدافعة عن البغاة والمعتدين بدعوى حرية الإبداع والتفكير.

 



غير أن الأمر الأكثر استفزازًا أن جمعية يهويدية فرنسية أجبرت موقع "تويتر" على سحب التغريدات التي تراها "معادية للسامية" والتي تبلغه بها بعد 24 ساعة، وإلغاء حساب للنازيين الجدد بناء لطلب السلطات الألمانية.

فأيُّ تمييز بعد هذا؟! وأي عنصرية فوق هذه العنصرية؟! فلا حكومة تحركت، ولا الملايين في جموع الأرض ثارت غاضبة، ولا تمت مقاطعة الموقع ليكابد الخسائر.. ما تم أي شيء من ذلك، وإنما سار الأمر بشكل وديّ بين بعض اليهود وبين المسئولين عن الموقع في فرنسا، وانتهى الأمر إلى هذا الاتفاق، لتتحول عصفورة "تويتر" إلى خادمة مطيعة وطيعة لسياسات اليهود ورغباتهم.
أما إعلام فرنسا فهو الآخر قد استبدل جلده وغيّر قناعته وقناعاته ليتحول من داعٍ إلى حرية التعبير إلى شاجب لها، حيث شجب ورفض وندّد بالعبارات "العنصرية" في ما أسماه "مسابقة النكات المعادية للسامية"، وكانت صحيفة (لوموند) سبَّاقة حين جاء مقال لها بعنوان "اليهودي الطيب.. تويتر نافذة أم سلة قمامة".

وأكدت صحيفة "ليكسبراس" الفرنسية هي الأخرى أن "الإنترنت أصبحت أداة قيمة لأولئك الذين يرغبون في إيذاء الآخرين، ويجب تكييف القانون مع احترام الأقليات".

جدير بالذكر أن موقع تويتر قد حفل منذ فترة بنكات مشابهة لنكات "اليهودي الطيب"، ساخرة من المسلمين وأصحاب البشرة السوداء، تحت عنوان "المسلم الطيب" و"الأسود الطيب"، وهو الأمر الذي قوبل بتجاهل تام من قبل الإعلام الفرنسي.



ال**در: موقع مركز التأصيل للدراسات والبحوث.



h.],h[dm luhddv pvdm hgjufdv >> j,djv ,hgdi,] Hkl,`[h

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Bookmark and Share

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 02:01 PM

أقسام المنتدى

الشريعة و الحياة | المنتدى العام | مـنـتـدى الـعـرب الـمـسافـرون | أزياء - فساتين - عبايات - ملابس نسائية - موضة | مكياج - ميك اب - عطورات - تسريحات شعر - العناية بالبشرة | װ.. أطآيبُ ״ شّهية ]●ะ | اعشاب طبية - الطب البديل - تغذية - رجيم - العناية بالجسم | ديكور - اثاث - غرف نوم - اكسسوارات منزلية | صور - غرائب - كاريكاتير | {.. YouTube..} | منتدى الاسئله والاستفسارات والطلبات | مواضيع منقولة من مواقع اخرى | اخبار التقنية | مواضيع منقولة من مواقع اخرى2 | منتدى تغذيات | منتدى تغذيات الكلي | قِصصْ الأنْبِيَاء | قِسمْ الرَّسُول الكَرِيمْ والصَّحَابة الكِرامْ | القِسمْ الإِسْلاَمِي العَامْ | قِسمْ المَواضِيْع العَامَّة | قِسمْ الشِعرْ والشُعَرَاء | قِسمْ الخَوَاطِر المَنقُولَة | قِسمْ الصُوَرْ | قِسمْ القِصصْ والرِوَايَات | قِسمْ حَوَّاءْ | قِسمْ الطِب والصِحَّة | قِسمْ الصَوتِيَّات والمَرئيَّات الإسْلاميَّة | قِسمْ مَطبَخ صَمْت الوَدَاعْ | قِسمْ الدِيكورْ | قِسمْ كٌرَة القََدَمْ العَرَبِيَّة والعَالمِيَّة | قِسمْ المكْياجْ والإكْسسْوارَات | قِسمْ المَاسِنجرْ | قِسمْ الِسِياحَة والسَفرْ | قِسمْ أَفْلاَمْ الكَرتُونْ | قِسمْ الفِيدْيو المُتَنَوعْ | منتديات الرياضة | اخبار | مواضيع منقولة من مواقع اخرى3 | موقع اجنبي | كوكو فرنسا | كوكو هندية | كوكو روسي | كوكو دنمارك | كوكو ياباني | اخر اخبار العولمة | عالم الحياة الزوجية | عرض أحدث عمليات البحث الشائعة |



Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 1
Copyright ©2000 - 2017, KingFromEgypt Ltd Elassal
Adsense Management by Losha
This Forum used Arshfny Mod by islam servant