عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 10-05-2012, 12:46 PM
rss rss غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 721,669
افتراضي بين الشكر و الثناء و الإنتقاد البنّاء

بين الشكر و الثناء و الإنتقاد البنّاء





أصبح من المعتاد أن تجد ردودا بكلمات كــ يعطيك العافية و

مشكوووور ... و غيرها




و خاصة في قسم أهم ما يميزه أن الحروف هي عنوانه




فتجد شخصا ربما لم يقرأ إلا سطرا واحدا من الموضوع




و أسرع بالرد.



و ما يثير الاستياء فعلا هو أن تجد نفس الرد في كثيرا من

المواضيع



برغم اختلاف لغتها الأدبية و أسلوبها الإلقائي.



ربما نحن نفتقد للقارىء الجيد


الذي همه أن يستفيد و يعرف كيف يفيد


كشخص حديث العهد بقلمه أصبحت أتمنى ممن يقرأ حروفي أن

ينتقدني..


أصبحت أنتظر الإنتقاد بشغف


لأحس أن القارىء تمعن و لو بجملة في حروفي فيرشدني لخطئي

أو تصحيح بأسلوبي..


صرت أبحث عن شخص يلخص ما كتبت في سطور تشعرني

بقيمة ما قدمت و تدفعني للمزيد


أصبحت أهوى التعلم من ردود الآخرين في كيفية نسج كلماتهم


و ما أكثرهم و الحمد لله.


نحن هنا تلاميذ نحاول التعلم , و التعلم لا يأتي إلا باكتشاف

الأخطاء و تجاوزها

لأن غير ذلك سيُبقي الخطأ عندك صوابا تبني عليه قادم أفكارك


و قد يزيد من غرور الكاتب فيشعره بعلو مقامه و هو لم يستوي

على الأرض بعد.


إن تشكيل حروف و تسطير كلمات


قد يتطلب من الكاتب وقتا كبيرا و إلهاما قد يطول انتظاره


انه جهد من أجل إيصال معلومة صحيحة و بأوضح صورة


و شكرك له أيه القارئ هو أن تعطيه لحظات من وقتك


تقرأ فيها موضوعه بتمعن


و أن تثريه بإضافة مفيدة.


فهذا هو أولا و أخيرا هدف المنتديات و بالأخص في هذا القسم


و لن تنفع المجاملة و زيادة المشاركات


لأن المجاملة تجعل الكاتب ينتظر كل مرة مزيدا من الثناء


و بدل أن يطور الكاتب قلمه و يتدارك نقائصه


سينتظر أفضل كلمات الشكر المديح


و لو فقد جزء من هذا الثناء .. صدقوني قد لا يحمل قلمه مرة

أخرى

لأنه سيشعر بالفشل و نسبة الثقة في نفسه ستتناقص.


صحيح.. أحيانا قد لا نجد في موضوع ما , ما لا يفيد


فنجد كلمات بتعبير متواضع و فكرة بسيطة

لكن بالمقابل فلنعلم أن كاتبها قد اجتهد في إيصالها و لا بأس


بكلمات تشجيعية تجعله يغدوا أفضل مع كل حرف.



أحبتي لا أعني شخصا بعينه و لا أستثني نفسي من هؤلاء و لكن

ربما هي غيرة على المنتدى و رغبة في التقدم..

في زمن أصبحنا نطرب فيه للثناء و نخشى الإنتقاد البناء .






أخــــــوكم عنوان الوفــاء



رد مع اقتباس
 
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47