مشاهدة النسخة كاملة : في ختام البرنامج التدريبي .. مدير عام تنمية الموارد البشرية والأداء: أكثر من 286 مدي


ahlam1399
05-16-2016, 04:00 PM
المنامة في 16 مايو / بنا / اختتم ديوان الخدمة المدنية بالتنسيق مع معهد الإدارة العامة (بيبا) البرنامج التدريبي المتخصص في ترسيخ مفاهيم تطبيق الاستراتيجيات والإجراءات الخاصة بنظام إدارة الأداء الوظيفي – أداء للمدراء في الجهات الحكومية المنضوية تحت مظلة الخدمة المدنية حيث طبق البرنامج على 6 فترات بواقع 60 ساعة تدريبية بحضور أكثر من 286 مشارك من درجة المدراء ومن في حكمهم، حيث يهدف البرنامج إلى التعريف بالنظام بشكل عام ثم تمكين المدراء من تطبيق النظام في بيئة تعليمية داعمة تسمح لهم بتجربة النظام وتقديم رؤاهم حول الطرق الأفضل لجعل النظام واقع ممارس في القطاع الحكومي.
من جانبه أشاد مدير عام تنمية الموارد البشرية والأداء السيد عادل حجي إبراهيم محمد بتعاون الجهات الحكومية من خلال الحضور البارز والذي يدل على اهتمام الجهات الحكومية بتعميق روابط التواصل ومد جسور التعاون والتبادل المعرفي في سبيل نجاح تطبيق نظام إدارة الأداء الوظيفي (أداء) والذي بدأ تطبيقه على جميع الموظفين في المستويات الوظيفية حتى درجة وكيل وزارة مساعد ومن في حكمه بجميع الجهات الحكومية المنضوية تحت مظلة الخدمة المدنية، وأكد أن جميع الجهات الحكومية تعد شريكاً استراتيجياً في سبيل تحقيق النجاح لهذا النظام.وأوضح مدير عام تنمية الموارد البشرية والأداء أن نظام (أداء) يركز على رفع قدرة الموارد البشرية من خلال التركيز على وضع ضوابط ادارية وقانونية تهدف الى تطوير ورفع انتاجية الموارد البشرية مما يجعلها قادرة على تحقيق الأهداف الاستراتيجية للجهة الحكومية، وإن تطبيق النظام يأتي من ضمن سياسة الحكومة لتحسين المزايا الوظيفية لكافة الموظفين الخاضعين للخدمة المدنية والذي سيساهم في الارتقاء بالعمل الحكومي ورفع مستوى الأداء وجودة الانتاجية لما يتضمنه النظام من ربط أداء الموظف الحكومي بالحوافز التشجيعية والترقيات والمساءلة ونظام التدريب.من جانبه أكد مدير إدارة أداء وعلاقات الموظفين السيد فريد عبدالرحمن عبدالله على أهمية الاستمرار بترسيخ الوعي بأهمية نظام إدارة الأداء الوظيفي من خلال التدريب المستمر لمواكبة واستيعاب عوامل التغير القادمة وتقليل المقاومة في تغيير معايير التقييم الوظيفي بما يواكب استراتيجيات النظام ومواجهة التحديات التي يفرضها التسارع المعرفي لضمان الحصول على النتائج المرجوة.واشار مدير إدارة أداء وعلاقات الموظفين الى أنه في الوقت الذي نعتبر إقرار توحيد إطار إدارة الأداء الوظيفي في جميع الجهات الحكومية من خلال تطبيق نظام أداء على مستوى الخدمة المدنية انجازا عظيما يضاف إلى سلسلة انجازات حققها الديوان يحدونا الأمل في استمرار هذا التعاون على مستوى الخدمة المدنية وأن يدوم التواصل بيننا لما فيه خدمة الوطن.وأكد مدير أداء وعلاقات الموظفين أن تطبيق نظام (أداء) سيؤدي إلى ضمان تحسين المزايا الوظيفية لكافة الموظفين الخاضعين للخدمة المدنية ويساهم في الارتقاء بالعمل الحكومي ورفع مستوى الاداء وجودة الإنتاجية، وذلك لشمولية هذا النظام حيث يتضمن ربط لأداء الموظف الحكومي بالحوافز والعلاوات والترقيات والمساءلة ونظام التدريب.بدورها أوضحت رئيس قسم الأداء الوظيفي رئيس مشروع نظام (أداء) السيدة علياء عبدالعزيز مراد أن نظام (أداء) يعتبر نظام متكامل لإدارة الأداء الوظيفي للموظفين، وهو عبارة عن عملية اتصال مستمرة أساسها الشراكة وتشجيع التواصل والحوار المنتظم بين الموظف والمسؤول المباشر.وبينت رئيس مشروع نظام (أداء) أن ورش العمل تأتي من ضمن سلسلة من الأنشطة التدريبية وهي المرحلة الثانية للتدريب لتوفير برامج تدريبية متوافقة مع الاحتياجات التدريبية للجهات الحكومية لإدارة أداء الموظفين وفق معايير واستراتيجيات تدريبية متقنة لفئة المدراء، ليتم من خلالها تدريب المدراء على آخر التطورات في هذا المجال، وإكسابهم المهارات الحديثة، وتدريبهم على التطبيقات العملية والعلمية والسلوكية المعاصرة لزيادة كفاءتهم في إدارة أداء الموظفين في نظام إدارة الأداء الوظيفي (أداء).وأشارت السيدة علياء مراد بأنه قد تم الانتهاء خلال الفترة الماضية من ورشة الوكلاء والوكلاء المساعدين بحضور ما يقارب 100 مشارك، كما تم تدريب فرق العمل في الجهات الحكومية لمتابعة تطبيق النظام في جهاتهم وكان عددهم 108 منسق، وبينت بأن يتم حالياً التخطيط لاستكمال أنشطة التدريب على الفئة المتبقية وهي فئة رؤساء الأقسام في مختلف الجهات الحكومية.من جانبهم أشاد المتدربين (المدراء) بالورشة التدريبية، وأوضحوا بأن المدربين كانوا ملمين بالمادة بشكل كبير وبالتعاون المستمر وروح عمل الفريق الواحد من قبل فريق التدريب، وأكدوا بأن الورشة جاءت متوافقة مع الاحتياجات التدريبية فيما يتعلق بالنظام، وبينوا أن الورشة تطرقت إلى أمثلة من واقع التجربة حيث تم اطلاع المتدربين على اهم برامج التقييم واعطائهم فرصة أكبر للتعرف على الاليات الجديدة للتقييم وقد كان هناك ارتباط بين الجانب لنظري والعملي في التطبيق.وأثنى المتدربون على روح التعاون بين الحضور وذلك من خلال الاستفادة من الأسئلة المطروحة من قبل المشاركين، فضلاً عن الزيادة في شبكة التواصل مع مدراء في الحكومة، واعتبروا عقد الورشة خطوة ايجابية نحو تنفيذ نظام (اداء) وخاصه من خلال المناقشة على الطاولة المستديرة والوصول إلى صورة واضحة للتقييم بنظام عادل.وعن اقتراحاتهم أكد المشاركون بأن موضوع مثل نظام (أداء) يحتاج إلى عمل وتواصل، ودعوا إلى تم تمديد فترة الورشة إلى أكثر من يومين.خ ابنا 1226 جمت 16/05/2016

أكثر... (http://www.bna.bh/portal/news/727554)

 

Adsense Management by Losha