وثق مواطن مصري مقطع فيديو في دولة الصين لعدد كبير من الدراجات متوقفة في أحد الأحياء الصينية تابعة لشركات يتم تأجيرها أو إستعارتها لينطلق بكها بحرية في أي مكان ومن ثم يتركها في المكان الذي يصل اليه، والإستخدام يكون عبر تطبيق.
وبين المقطع لحظة وصف الشاب لهذه الدرجات قائلاً: أنه كان يتوقع أن هذا المكان مكان مخصص للدراجات، لكن عند سؤاله تعرف أن هذه الدرجات تابعة لشركات ويستخدمها العميل عبر تطبيق يدعى “مي شات” وكود مثبت بالدراجة ويقوم المستأجر بعمل التشغيل عبر التطبيق فيقوم القفل المثبت بالدراجة بإفتتاحه تلقائياً، ومن ثم يأخذها الى المكان الذي سيذهب إليه وثم يتركها هناك ويعطي أمر الإغلاق عبر التطبيق.
وفي سؤال للساب لأحد المواطنين الصينيين عن حدوث سرقة هذه الدراجات، فكان الجواب أن هذه ليس من الأخلاقيات ونظر إليه بإستغراب، وقال الشاب أن الكثير هنا لا يعبدون الله لكن بهم غريزة الأخلاق.