تقولها المرأة لكنها تعني عكسها

يعاني #الرجال في فهم ما تريده المرأة خاصة عندما تكون منزعجة أو غاضبة من أمر ما ولا ترغب بالإفصاح عنه، فيصبح ما تقوله عكس ما تريده وما تفكر به، وما على الرجل إلا أن "يُنجّم" لمعرفة المقصود.
لذلك فإن القاموس اللغوي للمرأة مليء بالكلمات والعبارات "الملغّمة"، نقدم إليكم أكثر ما تستعمله وتعني عكسه:
"لا" فعندما يكون جواب المرأة "لا" بنبرة مرتفعة فهي تعني "نعم".
أما إذا قالت "نعم" أو "حسناً" لتنهي نقاش ما فهي بالتأكيد تعني العكس وهو "لا".
وإذا قالت للرجل "إفعل ما تريد" فهي بذلك توجه رسالة تحذيرية وتنتظر منه أن يفعل كما تريد هي وإلا سيدفع الثمن لاحقاً.
والحال نفسه مع عبارة "القرار قرارك" فالمرأة تريد الرجل أن يفكر بالقرار ولكنها متأكدة أن القرار النهائي سيكون كما تريد.
أما "أنا لست منزعجة" و"أنا لست غاضبة" فتستعملها المرأة وتكررها عندما تكون منزعجة جداً وغاضبة لدرجة قد تفقد السيطرة على نفسها في أي لحظة.
"لا عادي" هي من أخطر الكلمات التي تستعملها المرأة عند غضبها وهي بالحقيقة لا تعني أن الأمر عادياً أبداً بل مزعج ومستفز وعلى الرجل البحث عن طريقة لمعالجته أو تغييره قبل الإنفجار.
وإذا قالت المرأة للرجل: "عليك أن تتعلم لغة التواصل" فهي في الحقيقة تريد من الرجل أن يتعلم الموافقة على ما تقوله من دون أي نقاش.
أما عندما تسأل الرجل: "هل تحبني؟" فعليه أن يتحضر لطلب كبير.
-------------------------------------------------
الكلمات الدليلية